وزير الاتصالات يشهد توقيع اتفاقيات مصرية صينية تشمل المحمول والألياف الضوئية

27-4-2019 | 13:16

الدكتور عمرو طلعت وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات

 

أحمد سعيد طنطاوي

شهد الدكتور عمرو طلعت، وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، مراسم توقيع اتفاقية عبور، بين الشركة المصرية للاتصالات وشركة باكستان وشرق إفريقيا وأوروبا، لربط الشبكات الدولية (PEACE)، وشركة PCCW العالمية المقدم الرئيسي لخدمات الاتصالات في هونغ كونغ.


جاء ذلك على هامش فعاليات مبادرة التعاون الاقتصادي الرقمي المنعقدة في إطار القمة الثانية "لمنتدى الحزام والطريق للتعاون الدولي"، بالعاصمة الصينية بكين، بمشاركة الرئيس عبدالفتاح السيسي، وزعماء ورؤساء حكومات نحو 37 دولة.

وتنص الاتفاقية، على عبور كابل (PEACE) مصر، من خلال مسارات أرضية متنوعة وجديدة، بين محطتي الإنزال الأرضيتين في كل من الزعفرانة وأبو تلات، حيث ستزود الشركة المصرية للاتصالات الكابل بأحدث مرافق الإنزال.

وتقدر القيمة الإجمالية لهذه الاتفاقية 45 مليون دولار، على مدى عمر الكابل.

ويعد كابل PEACE نظام كابل بحري يمتد لاثنا عشر ألف كيلومترا، بنقاط إنزال في كل من باكستان وجيبوتي ومصر وكينيا وفرنسا.

كما شهد الوزير، مراسم توقيع خطاب نوايا بين الشركة المصرية للاتصالات، وشركة باكستان وشرق إفريقيا لربط الشبكات الدولية لأوروبا (PEACE) وشركتها الأم هينجتونج أوبتيك اليكتريك، وهي واحدة من الشركات الصينية العملاقة في مجال الصناعة والتكنولوجيا، حيث ستمنح شركة PEACE مسارا آخر للعبور داخل مصر، لاستيعاب الطلب المتزايد للحركة لأوروبا، بقيمة إجمالية قدرها 20 مليون دولار.

وبموجب خطاب النوايا ستوفر شركة هينجتونج للشركة المصرية للاتصالات كابلات ألياف ضوئية بأسعار تنافسية، والتي سيتم استخدامها في خطة المصرية للاتصالات الاستراتيجية، لتغطية جميع أنحاء الجمهورية بالألياف الضوئية، ومن المتوقع أن يتم الانتهاء من الاتفاقية، التي تفعل خطاب النوايا، خلال الشهرين المقبلين.

كما شهد طلعت، مراسم توقيع مذكرة تفاهم بين الشركة المصرية للاتصالات مع شركة هواوي العالمية، للتعاون في مجال شبكات الأجيال المتطورة للمحمول، لتحديث شبكه المصرية للاتصالات وتطوير خدماتها للعملاء، حيث ستقوم الشركتان بإجراء بعض التجارب الفنية اللازمة.

وقع على الاتفاقيات، المهندس عادل حامد العضو المنتدب والرئيس التنفيذي للشركة المصرية للاتصالات.

[x]