قبل شم النسيم.. تعرف على أسعار الفسيخ والرنجة في الأحياء الشعبية والراقية

25-4-2019 | 15:19

الفسيخ والرنجة

 

سلمى الوردجي

أيام قليلة تفصل بيننا وبين يوم شم النسيم، الذي يشتهر بتناول الفسيخ والرنجة، كعادة متأصلة في الشعب المصري منذ عهد الفراعنة.

وبالرغم من ارتفاع أسعار المأكولات الخاصة بهذا اليوم، إلا أن تزاحمًا شديدًا يسيطر على سوق السمك.

يقول أحمد حربي، صاحب محل فسيخ ورنجة، إن أسعار الفسيخ والرنجة ارتفعت هذا الموسم بالمقارنة بالعام الماضي، وذلك بسبب قرار وزارة التجارة والصناعة، بإلغاء رسم الصادر المفروضة على صادرات السمك الطازج والمبرد لمدة عام، الذي كان من المقرر أن ينتهي في أغسطس 2019، الأمر الذي نتج عنه ارتفاع الأسعار لقلة المعروض أمام الطلب.

وأشار إلى أن أسعار الفسيخ والرنجة تتفاوت من مكان لآخر على حسب مستوى المنطقة التي يباع فيه، فالأسعار مرتفعة في الأحياء الراقية بينما تنخفض في المناطق الشعبية، حيث بلغت أسعار الرنجة في الأسواق الشعبية، 30-35 جنيهًا للكيلو حسب الجودة، بينما سجلت في المناطق الراقية 50-80 جنيهًا للكيلو حسب الجودة.

وأوضح أن سعر الفسيخ في المناطق الراقية بلغ نحو 170- 190 جنيهًا للكيلو حسب الجودة، وحقق مستوى سعري 140- 170 جنيهًا حسب الجودة في الأحياء الشعبية.

ولفت إلى أن فرق السعر ما بين العام الجاري والماضي بلغ ما يقرب من 20-30 جنيهًا.

وصرح أحمد جعفر، رئيس شعبة الأسماك بغرفة القاهرة التجارية، أن أسعار الفسيخ ارتفعت الموسم الحالي بنسبة 20-30%، بالمقارنة بالعام الماضي، وذلك بسبب إلغاء رسوم الصادر على الأسماك ما أدى إلى تصدير كميات كبيرة من البوري، بينما سعر الرنجة ما بين ثابت وتغيير طفيف.

ونوه إلى أن سعر الفسيخ لامس 170 جنيهًا كحد أقصى، والرنجة 80 جنيهًا، حسب الحجم وبلد المنشأ.

وحذر رئيس شعبة الأسماك، من شراء المواطنين للفسيخ والرنجة مجهولة المصدر، أو من المحلات غير الموثوق فيها، لاحتمالية عدم صلاحيتها.