عبور جديد يتحقق.. مشروعات الدولة العملاقة تغير وجه الصحراء في سيناء

25-4-2019 | 13:22

أنفاق قناة السويس شرايين جديدة لتنميه سيناء

 

إيمان محمد عباس

تحتفل مصر كل عام في 25 إبريل بذكرى تحرير سيناء، وهو اليوم الذي استردت فيه مصر سيناء الغالية بعد انسحاب آخر جندي إسرائيلي.

 أبرزت حرب أكتوبر والصراع مع إسرائيل، الأهمية الكبرى لهذه المنطقة من تراب مصر، ورغم ذلك ظلت مهملة لسنوات طويلة حتى قررت الدولة المصرية مؤخرا تنفيذ برنامج طموح لتنمية سيناء يشمل إنشاء منطقة اقتصادية حرة، و17 تجمعا سكنيا و13 تجمعا زراعيا، بالإضافة إلى توفير المياه اللازمة للري بكل الوسائل الممكنة، كما تواصل الدولة تنفيذ العديد من المشروعات، ومنها استكمال شبكة الطرق، وإنشاء أنفاق أسفل قناة السويس تربط سيناء بالوادي، ومشروعات أخرى في مجالات التعدين والزراعة والثروة السمكية، بما يوفر فرص عمل لشباب سيناء ومدن القناة، ويساهم بشكل فعال في تنمية الوطن كجزء عزيز منه، ولا يتجزأ عنه.


مشروعات زراعية في سيناء


"بوابة الأهرام" ترصد أهم الإنجازات التي قامت بها الدولة في سيناء من خلال خبراء

في البداية، قال الدكتور علي عبد الرؤوف الإدريسي الخبير الاقتصادي، أنه في إطار الاهتمام بالتنمية في سيناء أنشأت الدولة مؤخرا الجهاز الوطني لتنمية شبه جزيرة سيناء وهو هيئة عامة اقتصادية تتبع رئاسة مجلس الوزراء، وشهدت عملية تنمية سيناء عقب إنشاء الجهاز نشاطا متزايدا اتضح في الإقبال على تأسيس شركات استثمار في مختلف الأنشطة واستغلال المحاجر وإقامة شركة للاستثمار بسيناء برأسمال 10 مليارات جنيه، ما يعكس اهتمام الدولة الكبير بالتنمية في هذه المنطقة.


زراعة الزيتون في سيناء

حجم الاستثمارات
وأضاف الدكتور الإدريسي، أن حجم الاستثمارات الحكومية والهيئات الاقتصادية المنفذة في سيناء "وفقا لخطة التنمية الاجتماعية والاقتصادية لمصر"خلال النصف الأول من العام المالي 2015-2016 في الفترة من يوليو إلى ديسمبر بلغ 3 مليارات و841 مليونا و531 جنيها، مشيرا إلى أن نسب التنفيذ للمشروعات بلغت 32%، مضيفاً أن إجمالي الموافقات الصادرة عنه في الفترة من يناير 2013 إلى ديسمبر 2015 بلغت نحو 922 موافقة، منها 104 شركات تحت التأسيس و320 موافقة لتعديل المواد ومزاولة النشاط و57 تسجيل الشهر العقاري و441 استغلال المحاجر.

وأكد الخبير الاقتصادي، أن الفترة من يناير إلى يونيو 2015 احتلت المرتبة الأولى في عدد الموافقات لتأسيس الشركات إذ تم تسجيل 39 شركة، في حين استحوذت الفترة من يوليو إلى ديسمبر 2014 المرتبة الأولى في موافقات تعديل المواد ومزاولة النشاط بعدد 53 موافقة، وكانت الفترة من يناير إلى يوليو 2015 الأعلى في تسجيل الشهر العقاري بعدد 20 موافقة، في حين كانت الفترة من يوليو إلى ديسمبر 2014 هي الأعلى في موافقات استغلال المحاجر بعدد 152 موافقة.

زراعة الزيتون في سيناء

فتح باب الاكتتاب

واستكمل الدكتور الإدريسي، أن الجهاز قام بتأسيس الشركة الوطنية لاستثمارات سيناء بمشاركة بنك الاستثمار القومي وجهاز الخدمة الوطنية ومحافظة شمال سيناء، وفتح باب الاكتتاب الخاص للمواطنين من أبناء سيناء برأسمال 10 مليارات جنيه ورأس المال المصدر 1.4 مليار جنيه، المدفوع منه 25 % من بنك الاستثمار القومي، 47.143 % جهاز مشروعات الخدمة الوطنية،42.857 %، الجهاز الوطني لتنمية سيناء 7.143 %، ومحافظة شمال سيناء 2.757 %، موضحاً أن المشروعات المقترح تنفيذها هي " مجمع لنشر وتقطيع الرخام، وصقله، ومصنع زجاج، مجمع إنتاج سكر البنجر، مجمع للصناعات الغذائية، مصنع أسمنت.

نخيل سيناء

مدينة رفح الجديدة

وأشار الخبير الاقتصادي، إلى قرار رئيس مجلس الوزراء رقم 2021 لسنة 2015، بتخصيص 535.61 فدان من الأراضي المملوكة للدولة لصالح محافظة شمال سيناء، لاستخدامها في إقامة مدينة رفح الجديدة وصدور القرار رقم 2692 لسنة 2015 لإزالة "التعديات، وضع اليد، الإشغالات" أيا كان نوعها على أن تكون الإزالة مقابل تعويض مادي، مؤكداً أنه تم إعادة فتح كوبري السلام بجانب تشغيل الكوبري العائم الخاص بالقوات المسلحة مما كان له الأثر الإيجابي على تقليل تكدس العربات على ضفتي قناة السويس.

وأضاف الدكتور الإدريسي، أنه قد تم تنفيذ مخطط تنموى متكامل  في سيناء شمل إقامة  23 تجمعا بمساحة تتراوح بين 500 إلى 1000 فدان، بحيث يخصص لكل أسرة بالتجمع 10 أفدنة وصوبة زراعية و10 خلايا نحل ومنزل بدوى، لافتا إلى أنه سيكون لكل تجمع منطقة خدمات،دراسة، وساحة رياضية ومسجد ومركز صحي وديوان ومحالات تجارية.

واستكمل الخبير الاقتصادي، أنه تمت الموافقة على التصرف بالاتفاق المباشر في قطع أراضى محافظة جنوب سيناء بمدن شرم الشيخ، نويبع، دهب الطور، رأس سدر،أبو زنيمة،أبورديس،سانت كاترين بمساحات تتراوح بين 100 إلى 300 متر مربع وفقا للتقييم الذي انتهت إليه وزارة المالية في ضوء أحكام قرار رئيس مجلس الوزراء رقم 2041 لسنة 2006،والتنسيق لإصدار قرار رئيس الجمهورية لإنشاء المنطقة الصناعية بأبوة زنيمة بجنوب سيناء، وقرار رئيس مجلس الوزراء رقم 834 لسنة 2015 لإنشاء المنطقة الصناعية للصناعات الثقيلة بوسط سيناء .


نخيل سيناء

من جانبه، قال الدكتور جمال القليوبي الخبير والمحلل الاقتصادي، أنه تم تنفيذ شبكة مياه مشروع الإسكان الاجتماعي "بالمساعيد"، كما تم تنفيذ مشروعات طرق بتكلفة 35 مليون جنيه ببئر العبد والعريش ونخل والتجمعات التنموية ببئر العبد، مستكملاً أنه تم إنشاء 8 نقاط إسعاف بوسط سيناء و3 مدارس تعليم اساسى وتوصيل التيار الكهربائي لـ 12 مزرعة بوسط سيناء، وتغذية خط كهرباء بطول 17 كيلو بالحسنة، وتوصيل الكهرباء لـ 18 تجمعا ببئر العبد بتكلفة 45 مليون جنيه وتوصيل الكهرباء للمنطقة الصناعية ببئر العبد.

مشروعات صناعية في سيناء

خطة تطوير مدينة العريش

وأضاف الدكتور جمال القليوبي، أن خطة التطوير والتجميل الخاصة بمدينة العريش العاصمة تشمل تجميل 13 ميدانا في مدينة العريش كمرحلة أولى، وسيتم البدء خلال الشهر الحالي في تجميل 5 ميادين وسط المدينة، والتطوير شامل لكافة الأعمال من طرق وكهرباء وتجميل، كما سيتم العمل على تطوير المدخل الغربي للعريش وصولا لجامعة سيناء، ومنه لشارع الفاتح حتى منطقة النافورة بطول 8 كيلومترات، وبتكلفة 120 مليون جنيه، مشيراً إلى أنه سيتم استكمال التطوير الكامل لكورنيش العريش والمدخل الغربي بتكلفة 12 مليون جنيه، وإنارة شاطئ العريش بتكلفه 150 مليونا خلال عام.

واستكمل الخبير الاقتصادي، أن المدينة ستشهد تطويراً غير مسبوق في كافة المجالات والخدمات وسيتم تعويض الأهالي عن أي أضرار قد يتعرضون لها، مضيفاً أن خريطة التنمية لإعادة إعمار قرية الروضة مركز بئر العبد شمال سيناء تضمنت تنفيذ حملة لرفع كفاءة وبناء ٧٩٢ منزلاً تمثل ملحمة مصرية بمشاركة مؤسسات الدولة ومنظمات المجتمع المدني والعمل يجرى في 294 منزلا بنسب تنفيذ مختلفة من جميع الجهات.

وأكد الدكتور جمال القليوبي، أنه تم توريد وتركيب شبكة المياه، وجار إنشاء وتجهيز الطرق وشبكة الكهرباء، وكذلك إنشاء المدارس وتركيب خزانات ومواتير للمياه إلى جانب المرافق الخدمية الأخرى داخل القرية وتوابعها، موضحاً أنه تم الانتهاء من رفع كفاءة 120 منزلا في القرية، وجار استكمال رفع كفاءة 255 منزلا آخر.

مشروعات صناعية في سيناء

مشروعات الطرق التي تم تنفيذها

واستطرد الخبير الاقتصادي، أنه تم إنشاء ورصف طرق مختلفة بمحافظة شمال سيناء، لخدمة التجمعات التنموية بكل من الحسنة ونخل وبئر العبد منها طريق الحمة 1.5 كم، طريق أبو المراحيل المزرعة، مركز نخل وطريق الريد بالحسنة لخدمة 30 منزلا بطول 1 كم علاوة على رصف طريق النازحين بالروضة مركز بئر العبد بطول 4كم، والمحور الرابط بين شارع الجيش والفاتح والطرق المؤدية للصالة المغطاة، والسلاسل التجارية بالعريش بطول 1،5 كم، مستكملاً أنه تم رصف طريق الخربة بالشيخ زويد وطريق المركز الصحى بقرية الكرامة بالعريش بطول 550 م، وبجرى تنفيذ طريق بمركز بئر العبد بإجمالى 21 كيلو طرق داخلية منها طرق بطول 5 كم فى مدينة بئر العبد، وطرق قرى شرق بئر العبد بطول 5 كم، وطرق غرب بئر العبد بطول 11 كم.

تمثل المرأة دوراً كبير في محرك التنمية

لفت الدكتور جمال القليوبي إلى أنه تمت مراعاة طبيعة المحافظة والعادات والتقاليد الموروثة من أجل الحفاظ عليها وإظهار مدى الاهتمام الذي توليه الدولة بالمرأة في التجمعات التنموية، حيث تمت إقامة مشاغل للفتيات في القرى الأكثر احتياجا والتجمعات التنموية التي تم إنشاؤها بوسط سيناء للحفاظ على المنتجات البيئية اليدوية وتم إنشاء مركز تدريب للفتيات على الحياكة والتطريز، للاستفادة من طاقات المرأة وخبراتها في التنمية ورفع مستوى الدخل كما سيتم عرض المنتجات من خلال معارض خاصة ينظمها جهاز سيناء.

وكشف الخبير الاقتصادي، أنه تم إقامة مشروعات للثروة الحيوانية التي تقوم بمتابعتها المرأة وذلك لمشاركة الأسرة في تحقيق دخل اقتصادي من ناتج المزارع، وإنتاج الألبان، واستخدام صوف الماعز والخراف في أعمال التطريز بما يمكنها من المشاركة في التنمية كونها عنصرا إيجابيا في المجتمع السيناوي.

محور تنمية سيناء

وفي سياق متصل قال الدكتور أحمد حنفي محلل وخبير اقتصادي، "إن محور تنمية سيناء من المحاور الهامة، و أن الموارد في هذا الجزء تكاد تكون متواضعة فالقيادة السياسية قررت فتح آفاق التنمية من شمال سيناء وجنوب سيناء من ضمن خطة التنمية المستدامة"، مشيراً إلي أنه تم عمل طريق بطول1340 كيلو في إقليم سيناء يخدم منطقة شمال وجنوب سينا والمنطقة الغربية بتكلفة 26،4 مليار جنيه.

وأضاف الدكتور أحمد حنفي، أنه تم تنفيذ مشروعات للاستصلاح الزراعي يستهدف 600 ألف فدان تم تنفيذ 400 ألف فدان علي امتداد ترعة السلام و تم تقسيمها إلى 4 مراحل، مستكملاً أنه تم رفع كفاءات منطقة السيول وتطويرها.
 

مطار العريش

وأشار الخبير الاقتصادي، إلي أنه تم تطوير ورفع كفاءة مطار العريش وتم إنشاء وتحديث 12 مستشفي ووحدة صحية كما تم تطوير وإنشاء53 مدرسة ومعهد وإدارة تعليمية بتكلفة 5،5 مليار جنيه، موضحاً أنه تم رفع كفاءات خطوط المياه وتم تنفيذ 12 مأخذ مياه لكي تقوم علي خدمة 400 ألف فدان بالتزامن مع المشروعات العقارية و إنشاء 5 قري في سهل الطينة وجنوب القنطرة لكي تخدم على المشروعات الزراعية، كما تم تطوير وحل جميع المشكلات الخاصة بمشروع "ابني بيتك" لأنه كان يواجه مشاكل أمنية في المنطقة.