"المحافظين" يدين التفجيرات الإرهابية في سيريلانكا

21-4-2019 | 16:16

التفجيرات الإرهابية في سريلانكا

 

أميرة العادلي

أعرب حزب المحافظين عن خالص تعازيه لضحايا الهجمات الإرهابية الغادرة التي شهدتها سيرلانكا صباح اليوم في عدد من الكنائس والفنادق، بالعاصمة "كولومبو" ومحيطها، وذلك خلال الاحتفال بقداس عيد الفصح، وأسفرت عن مقتل أكثر من 200 شخص ومئات المصابين.

واستنكر حزب المحافظين ما حدث من هجمات إرهابية تستهدف الأبرياء أثناء أدائهم للطقوس الدينية، مشيرًا إلى أن ماحدث يثبت أن الإرهاب لا يرتبط بدين معين، خاصة وأن سريلانكا دولة ذات أغلبية بوذية، فيما يبلغ عدد المسيحيين الكاثوليك فيها 1.2 مليون شخص من إجمالي 21 مليون نسمة.

وأكد المحافظين أن ما حدث يتطلب توجه عالمى قوى ومتحد في مواجهة الإرهاب، للوقوف ضد الإرهاب الأسود الذي يستهدف أمن واستقرار الدول، وأن هذا الحادث لا يقل في في بشاعته عن حادث قتل المصلين بنيوزيلندا ولا الحوادث التي استهدفت زعزعة واستقرار المصريين خلال العمليات الإرهابية التي شهدتها الكنائس المصرية على مستوى المحافظات.

وكان العالم قد استيقظ صباح اليوم على 8 تفجيرات متزامنة استهدفت 3 كنائس في كوتشيكادي ونغومبو وباتيكالو أثناء إقامة المراسم الدينية للاحتفال بعيد الفصح، كما طالت الانفجارات 4 فنادق أيضًا في العاصمة السريلانكية كولومبو.

مادة إعلانية