مسيرات للشباب في بني سويف لحث المواطنين على التصويت في الاستفتاء | صور

21-4-2019 | 14:19

مسيرات للشباب والمؤسسات الحكومية في بني سويف

 

بني سويف – مصطفى فؤاد

شهد اليوم الثاني فى الاستفتاء على تعديل الدستور إقبالًا ملحوظًا في بني سويف خاصة مع بدء أول يوم عمل بالأسبوع وشهدت فترة الظهيرة مع خروج الموظفين تكدسا وإقبالا شديدا على اللجان بينما استمرت عمليات تدفق السيدات على لجان القرى وكان لذوى الاحتياجات الخاصة تواجد كبير داخل جميع لجان المحافظة .


وشهدت المحافظة العديد من المسيرات الشبابية والمؤسسات الحكومية لتأييد الاصطفاف الوطني لصالح تعديل الدستور وكان أبرزها مسيرة التربية والتعليم التي سار فى مقدمتها محمد حسام وكيل وزارة التربية التعليم .

يقول مصطفى حسن دياب مأمور ضرائب : قرية الشنطور تعي تماما المسئولية الوطنية وأهلها دائما ما يكون لهم دور بارز في المشاركة في الأحداث الهامة ، وخرجنا اليوم للتصويت على الدستور إيماناً منا بدورنا لاستقرار الوطن واستكمال مشوار النجاح ونعمة الأمن والأمان .

ويضيف فوزي تمام مدير عام بالمعاش: حرصت على الإدلاء بصوتي في هذا الاستفتاء وكذلك كعادتي في كافة الاستحقاقات السابقة إيماناً مني بواجبي تجاه وطني مصر ومسئوليتنا جميعا في المساهمة في بناء مستقبل أحفادنا وسأظل حريصا على النزول مادمت حيا .

كما شهدت اللجنة رقم 46 بالوحدة المحلية لقرية إهناسيا الخضراء قيام المستشار محمد الدليل بمساعدة مسنة كفيفة وقعيدة تدعى فكرية على متولي ( 85 سنة ) على الحصول على حقها فى التصويت بعد أن قالت له "قللي يا ضنايا الورقة فيها إيه" لأنها لا تعرف طريقة برايل المتوافرة داخل اللجان وقام رئيس اللجنة بوضع العلامة التي تريدها أمام المراقبين وأشارت الحاجة فكرية أنها ظلت لسنوات تتمنى أن يكون لها صوت فى الانتخابات ولكن الأجواء الديمقراطية كانت لا تساعدها وأن السيسى جعل للمرأة والصوت الانتخابي مكانا يحترم لذا فهي فى قمة السعادة وهى تؤدى دورها الوطني على أكمل وجه .

ومن داخل اللجنة رقم 50 بإهناسيا الخضراء التي يترأسها المستشار محمد أبو هشيمة فوجئ بدخول طفلة تدعى منة عبد الهادي بالصف الأول الإعدادي مع والدها تطالبه بورقة تصويت وعندما أبلغها بأن عمرها لا يسمح ووالدتك قامت بأداء الواجب الانتخابى أجهشت بالبكاء مؤكدة أنها تغيبت من المدرسة ولم تهدأ الطفلة حتى غمس المستشار رئيس اللجنة يدها في الحبر الفسفوري مؤكدا لها أنها بهذه الطريقة قد قامت بالتصويت .

وفوجئت المستشارة ريم كمال عبد القادر رئيسة اللجنة رقم 45 بالوحدة المحلية لإهناسيا بدخول السيدة سماح مفتاح ربة منزل قائلة لها : أنا عايزه أنتخب السيسي فين صورته عشان أضع علامة "صح" عليها ) وعندما قامت رئيسة اللجنة بشرح طبيعة التصويت قالت موافقة طبعا عاوزين الأمن والأمان .

كما شهدت المحافظة توافد أسر شهداء الجيش والشرطة على اللجان للإدلاء بأصواتهم علي التعديلات الدستورية ففي قرية الشقر بمركز الفشن قام محمد عبد العظيم علي والد الشهيد أحمد أحد رجال القوات المسلحة الذي استشهد منذ 3 أعوام فى حادث إرهابي مؤكدا أن الابن يستشهد ويموت ولكن الوطن باقٍ رغم أنف الكارهين، وفي مدرسة الجزيرة بمدينة بني سويف قامت رشا محمد محمود مصطحبة نجليها زوجة الشهيد الرائد أحمد محمد عبده إسماعيل الذي استشهد في سيناء منذ 5 أعوام مؤكدة أنها تغرس فى أولادها أهمية المشاركة من أجل مستقبل أفضل لمصر .

الأكثر قراءة

[x]