المرأة المصرية "تقول كلمتها".. مشاركة نسائية كبيرة بالاستفتاء على التعديلات الدستورية | فيديو وصور

20-4-2019 | 17:07

المرأة "تقول كلمتها" - تصوير مجدى عبد السيد

 

أحمد سعيد

فرضت المرأة المصرية كلمتها أمام الجميع، بعد خروجها بكثافة أمام اللجان الانتخابية للتصويت في لجان الاقتراع للاستفتاء على التعديلات الدستورية اليوم، بما يعكس حرص سيدات مصر على المشاركة بإيجابية في صناعة المستقبل للوطن، ودعم مسيرة الإصلاح والتنمية الشاملة التي تشهدها مصر.


وتجسدت هذه المشاركة في مشاهد عديدة ظهرت امام لجان الانتخابات، حيث جاءت المرأة المصرية في طليعة المشاركين في الاستفتاء على التعديلات الدستورية


المرأة "تقول كلمتها"


مارجريت عازر: المرأة عنصر فاعل ورئيسي داخل الدولة المصرية
وتقول مارجريت عازر، وكيل لجنة حقوق الإنسان بالبرلمان وأمين المواطنة بحزب مستقبل وطن، إن المرأة دائما ما تثبت وجودها لاسيما في المناسبات والأحداث التاريخية التي تمر بها الدولة، منوهة أن السيدات شاركن اليوم بكثافة في الاستفتاء على التعديلات الدستورية من منطلق إدراكهن بأهمية المرحلة التي تشهدها مصر في التوقيت الراهن، مؤكدة أن المرأة أثبتت منذ 25 يناير حتى اللحظة الراهنة أنها لا تدخر جهدا لصالح الدولة.

وأشارت عازر، في تصريحات خاصة لـ"بوابة الأهرام"، إلى أن المرأة عنصر فاعل ورئيسي داخل الدولة المصرية ولا يمكن لأحد تجاهل الدور البارز الذي لعبته على مدار التاريخ. مضيفة أن المرأة صاحبة الفضل في الكثير من الأحداث التاريخية، وساهمت اليوم في قرار مهم بترسيخ مبدأ المواطنة وتثبيت أركان الدولة.

وأوضحت وكيل لجنة حقوق الإنسان بالبرلمان، أن مشاركة المرأة في الاستفتاء كان متوقعا، وأثبتت أن سيدات مصر على درجة كبيرة من الوعي، مضيفة أن المرأة تدرك جيدا حجم المكتسبات التي حصلن عليها من وراء الاستفتاء على التعديلات الدستورية.

المرأة "تقول كلمتها"


العبسي: تعودنا على المرأة تقديم صورة مشرفة في كافة الأوقات والمراحل الهامة في تاريخ البلاد
فيما أشادت الدكتورة منال العبسي، رئيس اللجنة النوعية للمرأة والطفل بحزب الوفد، ورئيس الجمعية العمومية لنساء مصر، بمشاركة المرأة المصرية في عملية الاقتراع، قائلة: "تعودنا على تقديم المرأة المصرية صورة مشرفة في كافة الأوقات والمراحل الهامة في تاريخ البلاد"، مؤكدة ثقتها الكبيرة في القيادة المصرية بزعامة الرئيس عبدالفتاح السيسي، للعبور بمصر نحو مستقبل أفضل يتسم بمزيد من الاستقرار والأمان.

وأضافت، أن الجمعية أطلقت حملة "مع مصر" لدعم التعديلات الدستورية ولشرحها حتى يكونوا على دراية بالتعديلات التي يصوتون عليها، ورصدت من خلال غرفة العمليات التي تم تشكيلها لمتابعة عملية الاقتراع إقبال كبير من قبل المواطنين للمشاركة في الاستفتاء على الدستور، مشيرة إلى أن المواطنين اصطفوا في طوابير أمام اللجان منذ الصباح الباكر للإدلاء بأصواتهم، مؤكدة أن وطننا العزيز يشهد اليوم عرسا ديمقراطيا جديدا بالاستفتاء على التعديلات الدستورية.

المرأة "تقول كلمتها"


منى جاب الله: المرأة دائما في صدارة المشهد في كافة الأحداث التاريخية
فيما أوضحت النائبة البرلمانية منى جاب الله، أن المرأة كعادتها دائما في الصفوف الأولى ولا تقل أهمية وحضور وقيمة عن الشباب والرجال، لافتة إلى أن كثافة الحضور والمشاركة للمرأة في الاستفتاء على التعديلات الدستورية كان متوقعا.

وتابعت: المرأة دائما كانت في صدارة المشهد في كافة الأحداث التاريخية التي شهدتها مصر، سواء فيما يتعلق بانتخابات الرئاسة والبرلمان والدستور والبرلمان، مؤكدة أن المرأة دائما ما تثبت للجميع مدى قدرتها على أن تقول كلمتها، مشددة على ضرورة أن نرسل رسالة للعالم بأكمله أن مصر قادرة على أن تقرر اختياراتها بنفسها وأن تقول كلمتها في الصندوق، وفقا للآليات الديمقراطية المتعارف عليها في العالم.