رئيس حزب الوفد: حشود الناخبين أمام اللجان تؤكد إصرار المصريين على بناء الدولة

20-4-2019 | 15:01

المستشار بهاء الدين أبوشقة رئيس حزب الوفد

 

أحمد سعيد

أشاد المستشار بهاء الدين أبو شقة، رئيس حزب الوفد، بوعي الشعب المصري الذي ظهر في الحشود التي اصطفت أمام لجان الاقتراع منذ الصباح الباكر في أول أيام الاستفتاء في جميع محافظات مصر، لافتا إلى أن هذا الحشد والإقبال الكثيف رسالة لمن قالوا إننا لسنا في حاجة إلى تعديلات دستورية، ونسوا أن دستور 2014 هو تعديل لدستور 2012 الذي وضع في ظروف صعبة.

وأضاف، في تصريحات للمستشار بهاء أبوشقة، على هامش الإدلاء بصوته في الاستفتاء على التعديلات الدستورية بلجنة المتحف الزراعي في الدقي، ظهر اليوم السبت، أن الإقبال الكثيف يؤكد أن المصريين يشاهدون المتغيرات التي طرأت على الساحة المصرية والمشروعات القومية العملاقة بجانب النجاحات التي حققتها الدولة المصرية في القضاء على الإرهاب وعودة الأمن والأمان في جميع ربوع مصر، والاقتصاد الذي يتقدم بشكل كبير جدا.

وأضاف "أبو شقة" أن المصريين مصرون على تحقيق الهدف وهو بناء الدولة المصرية على أسس قوية وتحقيق الاستقرار الأمني والاقتصادي والسياسي لبناء دولة ديمقراطية حديثة، مشيراً إلى أن حزب الوفد يتابع عملية الاستفتاء عن كثب من خلال غرفة العمليات المركزية التي تتابع جميع محافظات الجمهورية وشاهدنا كم الحشود من المواطنين في مشهد وطني على أعلى مستوي من الرقي والاحترام والتقدم والوطنية.

ووجه رئيس "الوفد"، الشكر إلى رجال القوات المسلحة المصرية والشرطة المصرية التي حرصت على تأمين الناخبين، والجميع يدلي بصوته في سرية تامة تحت إشراف كامل للهيئة الوطنية للانتخابات، لافتا إلى أن مجلس النواب الحالي هو الذي سن قانون الانتخابات.

وتابع "أبو شقة" قائلا: "قانون الانتخابات فيه ضمانات غير مسبوقة وقبل 25 يناير الشعب كان يطالب بـ1% من هذه الضمانات وفي هذا القانون رجعنا إلى قانون المفوضية الهندية وجنوب إفريقيا وتم مراجعة كل الضمانات القانونية في العالم وهذا دليل على أن القيادة السياسية جادة في تحقيق الديمقراطية، لذلك نطالب الشعب المصري أن يكون على قلب رجل واحد من أجل استكمال البناء والتقدم والاستقرار ومن أجل مستقبل أفضل".