توكل كرمان: علي عبد الله صالح كان اليد الحقيقية وراء قوة القاعدة في اليمن

31-5-2012 | 09:02

 

رويترز

قالت توكل كرمان، المعارضة اليمنية الحاصلة على جائزة نوبل للسلام لعام 2011، إن الرئيس السابق علي عبد الله صالح، الذي تنحى في فبراير الماضي بعد عام من الاحتجاجات الحاشدة كان "اليد الحقيقية" وراء قوة تنظيم القاعدة في جزيرة العرب.


وقالت "محاربة الإرهابيين هدف لثورتنا ونرحب بمشاركة الولايات المتحدة والمجتمع الدولي، لكن الشعب اليمني وحده هو صاحب المصلحة في محاربة القاعدة في بلادنا"، وحظى صالح لفترة طويلة بدعم سعودي وأمريكي باعتباره رجلهم في الحرب ضد مقاتلي القاعدة المتمركزين في اليمن.

لكن خصوم صالح اتهموه مرارًا باستغلال خطر التشدد بل بتشجيعه لإفزاع السعودية والولايات المتحدة كي يدعماه كمتراس ضد القاعدة مما يساعده بالتالي على التشبث بالسلطة.

وقالت كرمان "لم نشعر بارتياح لنهج الولايات المتحدة في محاربة القاعدة بالاعتماد على صالح، وقلت لهم: عليكم الحذر من صالح لا تثقوا فيه.. لا استطيع تصديق أنهم (الولايات المتحدة) لم يعرفوا صلة صالح بالقاعدة، الآن مع (الرئيس الجديد عبد ربه منصور) هادي نحن واثقون من أنه سيوقف القاعدة".

كرمان قالت إنها راضية عن عملية التحول بقيادة الرئيس الجديد الذي يقول مسئولون أمريكيون إنه يثبت أنه شريك أكثر فاعلية من صالح في محاربة المتشددين.

يذكر أن توكل كرمان حصلت على جائزة نوبل للسلام في عام 2011 لدورها في قيادة الاحتجاجات المناهضة لصالح، وتقاسمت الجائزة مع إيلين جونسون سيرليف رئيسة ليبيريا وليما جبوي داعية السلام الليبيرية.

الأكثر قراءة