قتيل وثلاثة جرحى فى الهند بسبب بقرة نافقة

14-4-2019 | 11:21

الشرطة الهندية

 

لقي رجل مصرعه وأصيب ثلاثة آخرون بجروح في الهند، بعد تعرضهم لهجوم من مجموعة من المتطرفين الهندوس، خلال قيامهم بسلخ جلد بقرة نافقة، وفق ما أعلنته الشرطة الهندية يوم السبت.


ويعتبر الهندوس البقرة حيوانا مقدسا، لا يجوز الاعتداء عليه أو قتله، وتطلق مجموعات من الهندوس المتطرفين على نفسها اسم "حراس الأبقار" ويقومون بأعمال عنف تستهدف من يعتقدون أنه يعتدي على الأبقار أو يقتلهم، وتفيد منظمة هيومن رايتس ووتش أن 44 شخصا قتلوا في أعمال عنف مشابهة في الفترة ما بين أمايو 2015 ديسمبر 2018 على يد "حراس الأبقار"، وفقا لمونت كارلو.

ويؤكد منتقدو هذه المجموعات، أنها عززت وجودها منذ وصول القومي الهندوسي ناريندرا مودي إلى الحكم في العام 2014، وهو مرشح لولاية جديدة في الانتخابات العامة التي تشهدها البلاد راهنًا.

وتستهدف أعمال العنف هذه خصوصا المسلمين وأفراد طبقة داليت المهمشة المتهمين بقتل الحيوانات وأكل لحمها، ويعود الحادث الأخير إلى مساء الخميس في ولاية جاركاند في شرق البلاد، عندما كان أفراد من جماعة مسيحية محلية يسلخون بقرة نافقة في حقل، وقال ل. مينا المسئـول الكبير في شرطة جاركاند إن المهاجمين "كانوا مسلحين بهراوات فولاذية وعصي".

وأدخل الجرحى الثلاثة إلى المستشفى، وتم إلقاء القبض على رجلين بتهمة القتل فيما لاذ خمسة آخرون بالفرار.

وأكدت الشرطة أن التحقيق يظهر حتى الآن أن البقرة نفقت بشكل طبيعي، ويمنع قتل الابقار واستهلاك لحومها في جاركاند كما في 19 ولاية هندية أخرى.