الفحام: مصر تواجه حربا شرسة مع الإرهاب.. والمشاركة في استفتاء تعديل الدستور واجب وطني

13-4-2019 | 12:16

اللواء محسن الفحام

 

أميرة العادلي

قال اللواء محسن الفحام، مساعد رئيس حزب حماة وطن، إن مصر تواجه تحديات كبيرة على الصعيدين الداخلي والخارجي، لافتا إلى أنه يحيط بمصر حاليا إحداثا وتغييرات في الأنظمة الحاكمة بكل من الدول الحدودية مع مصر سواء في السودان أو ليبيا هذا إلى جانب ما يدور في الجزائر، مشيرًا إلى الأوضاع في غزة وما تشهده من تصاعد في وتيرة الأحداث خاصة مع توجهات الولايات المتحدة الأمريكية في تأييد منقطع النظير للجانب الإسرائيلي.


وأضاف الفحام خلال كلمته بالندوة التثقيفية، التي عقدتها أمانة حزب حماة وطن الثقافية، بمحافظة "قنا"، حول التحديات التي تواجه مصر خلال المرحلة الحالية، أن الفترة الأخيرة شهدت تصاعد وتيرة العمليات الإرهابية التي تتعرض لها قوات الشرطة حاليا من العناصر التكفيرية وراح ضحيتها العديد من رجال الشرطة البواسل والمواطنين الأبرياء، فضلا عن دعم بعض الدول الإقليمية لتلك العمليات ومحاولة إحداث توترات وقلاقل تؤثر على أمن وسلامة الوطن، لذا بات ضروريا تدعيم القيادة السياسية التي تقود البلاد إلى مرحلة مهمة في تاريخها السياسي والأمني والاقتصادي الذي يستلزم ضرورة الاستمرار في العطاء لاستكمال تلك المسيرة.

وتابع: "أن كل تلك المعطيات تجعلنا يجب أن نقف على قلب رجل واحد في مواجهة تلك الحملات التي تستهدف الوطن من الداخل والخارج، وأن نجعل من المشاركة الشعبية للتصويت على التعديلات الدستورية واجب وطني".

يذكر أن ندوة التحديات التي تواجه مصر خلال المرحلة الحالية، جاءت لتوعية الناس بالمشاركة الإيجابية في التعديلات الدستورية، بحضور لفيف من الشخصيات السياسية وأعضاء البرلمان مثل حضر الندوة اللواء محمد بلال، أمين عام الحزب، والنائب محمود الضبع، والنائب ماجد طوبيا، والنائب سعيد الدويك، ولفيف من أبناء المحافظة.