"الفرح تحول لمآتم".. الشهود يروون تفاصيل مصرع شخص خلال حفل زفاف بالمنيل | صور

11-4-2019 | 23:13

مكان بدايه وقوع الجريمة

 

أحمد فتح الباب

تحول الفرح إلى حزن، وتحول حاضرين العرس إلى شهود أمام النيابة العامة، بعد قيام مشاجرة بين اثنين من أهالي العروسين بالقرب من كوبري عباس بالمنيل، انتهت بمصرع أحدهما بعد تلقيه طعنة بمطواة في الرقبة، لينتهي المشهد داخل قسم شرطة مصر القديمة.


مكان وقوع الجريمة


التقت " بوابة الأهرام " بعدد من شهود العيان بالمنطقة التي شهدت الواقعة، للوقوف على تفاصيل المشاجرة، التي بدأت بأحد المراكب النيلية خلال احتفال العروسين بزفافهما، وانتهت أمام أحدى الصيدليات الكبرى بالقرب من كوبري عباس.

مكان وقوع الجريمة


" قولتلهم اطلعوا اتخانقوا فوق ".. بهذه الكلمات بدأ صاحب مركب نيلي أسفل كوبري عباس حديثه، مضيفاً أنه لاحظ حدوث مشاجرة بين شخصين من أقارب العروسين داخل المركب، فقام على الفور بالتنبيه عليهم بعدم إحداث مشاجرة داخل المركب حفاظاً على سلامة الجميع.

مكان وقوع الجريمة


وأضاف خلال تصريحاته لـ"بوابة الأهرام"، أنه فور وصول المركب على الشاطئ تجددت المشاجرة أسفل كوبري عباس، فتجمع عدد من أصحاب المراكب النيلية المتواجدة أسفل الكوبري، في محاولة منهم لتفريقهم وعندما فشلوا في ذلك أخبروهم بضرورة مغادرة المكان بعيداً عن المياه والذهاب أعلى الكوبري.

مكان وقوع الجريمة


ومن جانبه قال صاحب سوبر ماركت: " لقيت ناس كتير طالعة من عند المراكب اللي تحت الكوبري ووقفوا قدام المحل واتخانقوا وفيه واحد وقع على الأرض وجت المباحث والإسعاف".

وأشار إلى أن المتهم كان ممسكاً بسلاح أبيض "مطواة" في يده، وأثناء المشاجرة قام بطعن المجني عليه في رقبته فوقع على الأرض غارقاً في دمائه.

وأمسك طرف الحديث أحد عمال خدمة التوصيل المنزلي الخاص بإحدى الصيدليات المتواجدة بالمنطقة، قائلاً: "الفرح كله كان واقف بيسلك ومافيش فايدة فيهم لغاية مافيه واحد ضرب التاني بمطواة وقع مات".

وأوضح أن رجال مباحث قسم شرطة مصر القديمة، حضروا فور علمهم بالواقعة للقبض على المتهم وأيضا أعضاء من النيابة العامة لمعاينة الحادث وتفريغ كاميرات المراقبة لاستكمال التحقيقات.

مكان وقوع الجريمة


الواقعة بدأت بتلقي قسم شرطة مصر القديمة إخطاراً بوقوع مشاجرة وقتيل، بمنطقة كوبري عباس، على الفور توجهت قوة من مباحث القسم لمكان الواقعة وتبين من المعاينة الأولية وجود متوفي به عدة إصابات.

وبإجراء التحريات حول الواقعة تبين حدوث مشاجرة بين المجني عليه وأحد أقاربه خلال حفل زفاف بمركب نيلي بالمنطقة، وتطورت المشاجرة بينهما عقب وصول المركب الشاطئ.

مكان وقوع الجريمة


مكان وقوع الجريمة


مكان وقوع الجريمة