رئيس اقتصادية الوفد: العلاقات المصرية ـ الأمريكية قائمة على الاحترام المتبادل وتحقيق مصالح البلدين

10-4-2019 | 18:47

الدكتور خالد عبد المنعم قنديل

 

أحمد سعيد

أكد الدكتور خالد عبد المنعم قنديل، عضو الهيئة العليا لحزب الوفد، رئيس اللجنة الاقتصادية بالحزب، متانة العلاقات المصرية ـ الأمريكية والأهمية التي توليها مصر لدعم وتعزيز التعاون بين البلدين في مختلف المجالات، خاصةً على صعيد جهود مكافحة الإرهاب، والتعاون الأمني والاستخباراتى.


وأوضح قنديل أن الرؤية المصرية تجاه العلاقات مع الولايات المتحدة انعكست في تصريحات ولقاءات الرئيس السيسي التي ركزت على أن العلاقات المصرية ـ الأمريكية، هى علاقات إستراتيجية تقوم على ثوابت يحرص عليها الطرفان، والتأكيد على تفهم الولايات المتحدة لحقائق الوضع فى مصر، وسياستها التى تتسم بالتعقل والتوازن والحرص على تلك العلاقات.

وأكد رئيس اقتصادية الوفد خلال تصريحات صحفية، أن العلاقات المصرية ـ الأمريكية شهدت تطورا كبيرا خلال العقود الأخيرة من خلال التعاون في كافة المجالات السياسية والاقتصادية والعسكرية، حيث عملت دبلوماسية الدولتين على إيجاد إطار مؤسسي يتسم بصفة الاستمرارية لتحقيق التفاهم بين البلدين وهو ما يطلق عليه الحوار الإستراتيجي.

وأضاف قنديل، أن العلاقات الإستراتيجية بين مصر والولايات المتحدة الأمريكية والتعاون الاقتصادي القائم تعكسه الشراكة الاقتصادية بين البلدين في القطاعات التنموية ذات الأولوية الوطنية والمشاريع والبرامج التنموية التي تم تحديدها وفقا لأولويات المواطن، وبرنامج الإصلاح الاقتصادي والاجتماعي المصري، حيث تعتبر الولايات المتحدة الأمريكية أكبر شريك اقتصادى لمصر، وتحتل مصر المرتبة الـ52 في قائمة أهم شركاء الولايات المتحدة التجاريين.

وأكد قنديل، أن زيارة الرئيس عبد الفتاح السيسي لواشنطن خلال الأسبوع الجاري تأتي في توقيت مناسب لنقل رأى الدول العربية، ومصر حول التطورات الأخيرة في منطقة الشرق الأوسط، وما تم من قرارات أمريكية تجاه المنطقة.

الأكثر قراءة