محسن صلاح: نشارك في تنفيذ معظم المشروعات القومية بهامش ربح ضئيل للغاية

10-4-2019 | 11:36

اجتماع الجمعية العمومية للمقاولون العرب

 

عصمت الشامي

أكد المهندس محسن صلاح رئيس مجلس إدارة شركة المقاولون العرب ، خلال كلمته، فى اجتماع الجمعية العمومية للشركة، برئاسة الدكتور عاصم الجزار، وزير الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية، أن الشركة حققت خلال العام المالى 2017/2018، نتائج متميزة، حيث تم تحقيق الخطة المستهدفة لها والمعتمدة من الجمعية العامة للشركة، وتم تحقيق إيرادات نشاط بمبلغ 22.089 مليار جنيه، وبمعدل نمو قدره 9.4 % وبنسبة 129.9 % من الخطة المستهدفة.


وأوضح المهندس محسن صلاح، أن هذه النتائج تعكس الأداء الجيد للشركة فى مشروعاتها، والذي يرسخ من مكانتها ودورها الريادى في قطاع المقاولات المصرى، ويظهر ذلك جليا من خلال مشاركتها في تنفيذ معظم المشروعات القومية (العلمين الجديدة – العاصمة الإدارية الجديدة – محور روض الفرج – أنفاق قناة السويس – مترو الأنفاق – وغيرها)، مضيفاً أن الشركة حريصة على الاستمرار فى الالتزام بتنفيذ أعمالها بهامش ربح ضئيل للغاية، مراعاة للظروف الاقتصادية السائدة بالدولة، وهو ما يُلقي بظلاله على انخفاض مستويات الربحية من النشاط.

وأشار رئيس مجلس إدارة شركة المقاولون العرب ، إلى أن الشركة مستمرة بالعمل على تعزيز تواجدها الإقليمي من خلال التقدم للمشروعات الخارجية الملائمة بهدف الحصول على أعمال جديدة لها، مع العلم بأن مؤشرات الأعمال بهذه الدول تشير إلى زيادة حدة المنافسة من الشركات الدولية التى بدأت العمل بهذه الأسواق، إلا أن الشركة تواجه ذلك بتطوير أدائها التنفيذي بالمشروعات، وزيادة مستوى جودة التنفيذ بها.

وقال المهندس محسن صلاح: إنه بالرغم من هذه التحديات فقد حققت الشركة عاماً آخر من النمو والربحية، حيث واصلت الشركة أنشطتها بأداء تشغيلي قادر على مواجهة التحديات من خلال عمل متواصل طموح للمحافظة على اسم الشركة على المستوى الوطني والإقليمي، كما قامت الشركة بجدولة التأمينات الاجتماعية المستحقة عليها اعتباراً من 1/7/2018، وقامت بسداد ما يقارب من مليار جنيه للتأمينات الاجتماعية خلال الفترة من بدء الجدولة في 1/7/2018 : 31/3/2019.

واستعرض رئيس مجلس إدارة شركة المقاولون العرب ، أهم النتائج التي حققتها الشركة خلال العام المالي 2017/2018، وتشمل ما يلى، بلغ حجم الأعمال 22.089 مليار جنيه مقابل 20.192 مليار جنيه فى العام السابق بزيادة قدرها 9.4 %، وبلغ حجم الأعمال بالخارج 3.314 جنية مقابل 4.798 مليار جنيه فى العام السابق، بانخفاض قدره 1.484 مليار جنيه بنسبة انخفاض قدرها 31 % عن العام السابق، نتيجة للانتهاء من تنفيذ مشروعى مستشفى الشيخ جابر الأحمد الصباح، وصيانة طرق وممرات ومجاري شارع الجهراء بالكويت، وهما من أهم الأعمال التى تنفذها الشركة بالخارج، بجانب زيادة حقوق الملكية (حصة المال العام بالشركة) من 8.433 مليار جنيه في 30/6/2017، إلى 8.951 مليار جنيه في 30/6/2018، وزيادة رأس مال الشركة من الأرباح المرحلة من العام السابق والأرباح المحققة خلال العام المالي 2017/2018، بمبلغ 400 مليون جنيه.

وأضاف: قامت الشركة خلال العام المالى 2017/2018 بسداد الالتزامات النقدية التالية: (7.272 مليار جنيه مستحقات موردين – 6.166 مليار جنيه مستحقات مقاولى الباطن – 3.618 مليار جنيه صافي أجور نقدية للعاملين – 1.376 مليار جنيه أقساط وجدولة تأمينات اجتماعية خلال العام وحتى 31/3/2019 – 432 مليون جنيه عمولات ومصروفات بنكية – 258 مليون جنيه دفعات فوائد علاج طبى – 26 مليون جنيه سندات حكومية).

وحول الرؤية المستقبلية للشركة، قال المهندس محسن صلاح، رئيس مجلس إدارة شركة المقاولون العرب : أود الإشارة إلى أن شعار الشركة هو المحافظة دائماً على استمرارية إنجازات الشركة، وأن تكون إحدى الشركات الرائدة في قطاع المقاولات، وذلك فى ظل الالتزام بتنفيذ ما يُسند إليها من مشروعات طبقاً لبرامجها الزمنية وبالجودة المطلوبة، مع المحافظة على مستوى السلامة الصحية والمهنية للعاملين بهذه المشروعات، موضحاً أنه فى ظل رؤية الشركة بتحقيق التنمية المستدامة لحصتها السوقية في قطاع المقاولات، فإنها تستهدف مواصلة النمو في حجم أعمالها وبما يتيح المحافظة على مكتسبات العاملين المالية والوظيفية وتنمية المال العام بالشركة، لذا فإن الشركة رأت الاستمرار فى التوجه بعدة محاور لتحقيق ذلك، ومن أهمها، (تعظيم القدرات التنافسية للشركة – تعظيم الاستفادة من الأصول المادية والبشرية والموارد المملوكة للشركة – تحقيق الأمان الوظيفى والاستقرار المادي والنفسي للعاملين بالشركة – الاستمرار في رفع كفاءة العاملين بالشركة من خلال تنويع البرامج التدريبية التى تتفق مع متطلبات العمل بالشركة – ربط الإنفاق الاستثماري على الأصول الإنتاجية بالاحتياجات الفعلية لمشروعات الداخل والخارج).

وفى ختام كلمته، توجه المهندس محسن صلاح، بالشكر للدكتور عاصم الجزار، وزير الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية، لدعمه المستمر للشركة، كما تقدم بالشكر لممثلي الجهاز المركزي للمحاسبات، ووزارات الاسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية، والمالية، والتخطيط، وبنك الاستثمار القومي، ومركز المعلومات بمجلس الوزراء، على ما يقدمونه من عون للشركة فى سبيل استمراريتها وتحقيق أهدافها الاقتصادية، وبعث بالتهنئة للعاملين بالشركة على النجاح الذى يتم تحقيقه بجهودهم وولائهم لخدمة مصرنا الغالية.


.


.