الصحفي الذي أصبح رئيسا مؤقتا.. من هو عبدالقادر بن صالح خليفة بوتفليقة بالجزائر؟| فيديوجراف

9-4-2019 | 20:18

عبدالقادر بن صالح

 

محمد يوسف

كلف البرلمان الجزائري رئيس مجلس الأمة ، عبد القادر بن صالح، برئاسة الجمهورية لمدة ثلاثة أشهر، وذلك بعد شغور منصب رئيس الجمهورية على خلفية استقالة الرئيس السابق عبد العزيز بوتفليقة .

وينص الدستور الجزائري على أن يكلف رئيس مجلس الأمة بمهام رئيس الجمهورية في حالة شغور المنصب لمدة أقصاها 90 يوما، تنظم خلالها انتخابات رئاسية ولا يحق لرئيس البلاد المكلف أن يترشح لرئاسة الجمهورية.

وتقدم "بوابة الأهرام" تلخيصًا للسيرة الذاتية للرئيس المؤقت فى "فيديو جراف" يتضمن المناصب التى تقلدها منذ ممارسته العمل السياسي.

- الرئيس الحالي لمجلس الأمة منذ تعيينه من قبل بوتفليقة عام 2002 .

- يرأس الجزائر لمدة 90 يومًا تطبيقًا للمادة 102 من الدستور الجزائري .

- يبلغ من العمر 78 عامًا.

-عمل صحفيًا في صحيفة "الشعب" اليومية الرسمية في عام 1967.

- التحق بصفوف جيش التحرير الوطني الجزائري عام 1958.

- عمل دبلوماسيًا في السفارة الجزائرية بمصر من 1970 إلى 1974.

- عين سفيرًا للجزائر لدى الرياض عام 1989 وممثلًا دائمًا لدى منظمة المؤتمر الإسلامي.

- عام 1993 عين مديرًا للإعلام وناطقًا رسميًا لوزارة الخارجية الجزائرية.

- عام 1994 أصبح رئيسًا للمجلس الوطني الانتقالي بعد حل البرلمان.

- أسس حزب التجمع الديمقراطي وانتخب رئيسًا له عام 1997.

- شغل منصب رئيس المجلس الشعبي الوطني الجزائري خلال الفترة من 1997 حتى 2002.


من هو عبدالقادر بن صالح الرئيس المؤقت للجزائر خلفًا لـ" بوتفليقة