أبوالنجا وواكد وبهي الدين.. أدوات الإخواني محمد سلطان في تنفيذ مخطط "الجماعة الإرهابية"

8-4-2019 | 16:31

خالد أبو النجا -عمرو واكد - بهي الدين حسن

 

فاقت محاولات الخيانة كل التصورات، وضربت بالمنطق عرض الحائط، فتكسرت الثوابت بغرض تحقيق أغراض شخصية دنيئة، ولو كان ذلك على حساب الوطن أو أبنائه.

يومًا بعد يوم يتكشف مخطط الإخواني محمد سلطان، الذي يتواصل حاليًا مع 3 شخصيات هم (خالد أبو النجا - عمرو واكد - بهي الدين حسن) لأجل تقديم شكاوى ضد مصر في الكونجرس الأمريكي - بحسب مصدر مطلع - مع تقديم كل الدعم اللازم من انتقالات وسفر وأموال في حساباتهم وغيره من أموال الجماعة الإرهابية لتنفيذ المهمة على أكمل وجه.

الإخواني محمد سلطان أسس منظمة بأمريكا أسمها (the freedom initiative)، يعمل تحت ستارها على تنفيذ مخططات وتوجيهات الجماعة الإرهابية.

خالد ابو النجا



المصدر أكد أن الثلاثي (خالد أبو النجا – عمرو واكد – بهي الدين حسن) قابلوا الإخواني محمد سلطان في أمريكا، وأنه دعاهم للاستمرار في تقديم الشكاوى ضد مصر في الكونجرس واعدًا إياهم بتقديم أي دعم يحتاجونه.

وأشار المصدر أن الإخواني محمد سلطان تلقى تكليفا من جماعته الإرهابية بدعوة الناشطين والفنانين لتشوه صورة مصر.

موقف "الثلاثي" أثار حفظية الكثير من الشباب المصري على صفحات التواصل الاجتماعي لدرجة المطالبة بإسقاط الجنسية عنهم.

عمرو واكد

وقال رواد "السوشيال ميديا في تعليقاتهم "مش هننسى قبول خالد أبوالنجا المشاركة في المسلسل التركي- الإسرائيلي "الطاغية" الذي تم عرضه خلال أغسطس 2007 برغم علمه بأنه من تأليف الإسرائيلي جدعون ريف.

وأشار آخرون على "السوشيال ميديا" إلى أن عمرو واكد شارك الإخوان في احتجاز مواطن وتعذيبه في ميدان التحرير عام 2011، وأنه سبق التحقيق معه بنقابة المهن التمثيلية؛ لمشاركته فنانا إسرائيليا في مسلسل حول السيرة الذاتية للرئيس العراقي الراحل صدام حسين.

أما بهي الدين حسن فكان صاحب العدد الأكبر من التعليقات التي اتهمته بتلقي تمويلات من الخارج، وأنه سارع بالهرب إلى الخارج قبل صدور قرار التحفظ على أمواله ومنعه من السفر.

بهي الدين حسن

الأكثر قراءة