أكبر حزب إسلامي بالجزائر يقرر مقاطعة جلسة البرلمان.. غدا

8-4-2019 | 14:17

البرلمان الجزائري

 

الألمانية

قرر حزب حركة مجتمع السلم (أكبر حزب إسلامي) في الجزائر، مقاطعة جلسة البرلمان بغرفتيه المزمع عقدها يوم غد الثلاثاء.

وقال الحزب، في بيان تلقت وكالة الأنباء الألمانية (د. ب. أ) نسخة منه اليوم الإثنين، إن "حضور الجلسة هو تثبيت تلقائي لعبد القادر بن صالح كرئيس للدولة، وهو موقف مخالف لمطالب الشعب المعبر عنه بوضوح في الحراك الشعبي".

وتابع الحزب، إن "استقالة الرئيس نهائية بأحكام الدستور وجلسة البرلمان شكلية وفق منطوق المادة 102 ذاتها من الدستور في حالة الاستقالة".

الأكثر قراءة