وزارة الخارجية: إنشاء منظمة تنمية المرأة تابعة لمنظمة التعاون الإسلامي بالقاهرة.. قريبا | صور

5-4-2019 | 16:55

اجتماع موسع لسفراء الدول الأعضاء بمنظمة التعاون الإسلامي المعتمدين بالقاهرة

 

سمر نصر

نظمت اليوم الخارجية .aspx'> وزارة الخارجية اجتماعا موسعا لسفراء الدول الأعضاء بمنظمة التعاون الإسلامي المعتمدين بالقاهرة ترأسه السفير أحمد إيهاب جمال الدين مساعد وزير الخارجية لحقوق الإنسان والمسائل الإنسانية والاجتماعية الدولية، وبحضور السفير هشام يوسف الأمين العام المساعد لمنظمة التعاون الإسلامى للشئون الإنسانية والثقافية والأسرة، والدكتورة مايا مرسى رئيسة المجلس القومى للمرأة، والسفيرة نائلة جبر رئيسة اللجنة الوطنية التنسيقية لمكافحة ومنع الهجرة غير الشرعية والاتجار بالبشر والخبيرة المنتخبة في لجنة الأمم المتحدة لمناهضة التمييز ضد المرأة، بالإضافة إلى السفير محمود عامر نائب مساعد وزير الخارجية للتجمعات السياسية والإقليمية.


تم خلال الاجتماع تأكيد حرص مصر على سرعة بدء عمل منظمة تنمية المرأة التابعة لمنظمة التعاون الإسلامى وممارسة مهامها في القاهرة، اعتماداً على استكمال تصديق باقي الدول الإسلامية على ميثاق انشاء المنظمة، بما يساهم في إبراز الخصوصية والقيم الروحية والثقافية للعالم الاسلامى في المحافل الدولية ذات الصلة بالمرأة.

وقد اتفق الحضور على الأهمية التي تحظى بها قضية تمكين المرأة في مختلف الدول الإسلامية، ودور المنظمة في دعم تنفيذ الدول الأعضاء لخططها وبرامجها الوطنية في مجال النهوض بالمرأة، كما ستساهم في فتح مجالات التعاون والتنسيق وتبادل الخبرات حول قضايا المرأة بين الدول الإسلامية والمجتمع الدولي سواء على مستوى الدول أو على مستوى المنظمات الدولية.

جدير بالذكر أن قرار انشاء منظمة تنمية المرأة قد صدر عام 2010 عن المؤتمر الوزاري السابع والثلاثين لمنظمة التعاون الاسلامى الذى عقد في طاجكستان، حيث أتفق على استضافة جمهورية مصر العربية للمنظمة الجديدة، بينما أكدت القرارات الصادرة عن المؤتمرات الوزارية المتعاقبة لمنظمة التعاون الإسلامي أهمية سرعة الانتهاء من التصديق على ميثاق منظمة تنمية المرأة.

 

كما اعتمد مؤتمر وزراء المرأة في العالم الاسلامى، الذى عقد في ديسمبر الماضي بواجادوجو، مقترحا مصريا بتشكيل مجموعة عمل مفتوحة العضوية تتولى مهمة وضع النظام الداخلى واللوائح التنظيمية للمنظمة الجديدة تمهيدا لدخول ميثاقها حيز النفاذ بعد استكمال تصديق الدول الثلاث المتبقية.

وأعلن مساعد وزير الخارجية ورئيسة المجلس القومى للمرأة خلال الاجتماع عن اعتزام مصر استضافة أول اجتماع لمجموعة العمل المذكورة بالقاهرة في يونيو المقبل، وأن الدعوات والوثائق المعنية بالاجتماع سيتم إرسالها إلى الدول الأعضاء في منظمة التعاون الاسلامى في القريب العاجل من خلال سكرتارية المنظمة في جدة، كما قاما بالرد على استفسارات سفراء وممثلى الدول الإسلامية في هذا الخصوص.


.


.

الأكثر قراءة

مادة إعلانية

[x]