نقابة الفلاحين تنشر قرار سحب الثقة من النقيب السابق عماد أبوحسين

3-4-2019 | 16:19

نقابة الفلاحين

 

أحمد حامد

أعلنت النقابة العامة للفلاحين الزراعيين، إسقاط عضوية نقيب الفلاحين الزراعيين السابق عماد أبوحسين ، بشكل رسمي، في الاجتماع الأخير المنعقد بتاريخ 31 مارس 2019، وقالت النقابة "إنه بعد الاطلاع على لائحة النظام الأساسي للنقابة العامة، وبحضور أغلبية مجلس الإدارة، تقرر إسقاط عضوية عماد جمعة سعد أبوحسين من مجلس الإدارة، وبالتبعية سحب الثقة منه كنقيب للفلاحين الزراعيين، لانتفاء أحد شروط العضوية طبقًا لنص المادة رقم 29 من لائحة النظام الأساسي ولصدور حكم قضائى ضده.


وقالت النقابة في بيان رسمي اليوم الأربعاء، إنه قد تم تفويض أمين صندوق النقابة عبداللطيف الصافي راشد، للقيام بأعمال النقيب العام، وتسيير شئون النقابة لحين انتخاب نقيب عام جديد، وقد صدر القرار بتاريخ 31 مارس من الشهر الماضى ، ويعمل بهذا القرار من اليون التالى لصدوره على أن يلغى كل ما يخالف ذلك من قرارات سابقة.

من جانبه قال صديق العيسوي المستشار الإعلامي ل نقابة الفلاحين ، إن نشر قرار إسقاط عضوية عماد أبوحسين النقيب السابق من النقابة يدحض بما لا يدع مجالا للشك كل إدعاءات "أبوحسين" وافتراءاته على النقابة، من أنه لازال يشغل منصب النقيب العام للفلاحين الزراعيين، حيث استغل النقيب السابق تأخر النقابة فى نشر القرار وتوزيعه على الصحف ووسائل الإعلام، وبدأ يروج بأنه النقيب الشرعي والفعلى للنقابة، في مخالفة واضحة لكل اللوائح والقوانين المنظمة لعمل النقابات المستقلة.

ولفت إلى أن "أبوحسين" يضع نفسه في موضع انتحال صفة نقيب الفلاحين في الوقت الحالي ، وسوف يتخذ المستشار القانوني للنقابة كل الإجراءات القانونية ضد كل تلك التجاوزات غير القانونية والتي من شأنها إلحاق الضرر بالنقابة بشكل خاص وبالمجتمع بشكل عام، بسبب تجاوزاته وتصريحاته المسيئة للحكومة وللدولة المصرية.

وحذر "العيسوي" الصحف ووسائل الاعلام، من التعامل مع "أبوحسين" بصفته نقيبا للفلاحين الزراعيين، حيث إنه لم يعد يمثل النقابة ، ولا يمت اليها بأى صفة من قريب أوبعيد، مشددا على أنه سوف يقاضى النقيب السابق على تصريحاته المسيئة والاتهامات التى وجهها له دون سند أو دليل، وذلك بعد أن قام "أبوحسين" بسبه وقذفه عبر بعض الصحف واتهامه بإصدار بيان سحب الثقة منه دون علم أي فرد بالنقابة، ودون اجتماع أو اتخاذ قرار من مجلس إدارة النقابة.

وأكد أن المستشار الإعلامي ل نقابة الفلاحين لم يجتمع لأخذ قرار مثل هذا مثلما صرح لبعض المواقع، مشيرًا إلى أنه بعد نشر قرار إسقاط عضويته من النقابة لم يعد له أى سند قانوني فى إدعاءاته المتكررة.


قرار سحب الثقة من نقيب الفلاحين

مادة إعلانية

[x]