البرلمان البريطاني يجري "تصويت استرشادي" على بدائل الخروج من الاتحاد الأوروبي

1-4-2019 | 10:17

البرلمان البريطاني

 

الألمانية

يجري النواب البريطانيون اليوم الإثنين تصويتات "استرشادية" غير ملزمة على مجموعة ثانية من البدائل لاتفاق رئيسة الوزراء تيريزا ماي بشأن الخروج من الاتحاد الأوروبي ، وذلك في وقت تشهد فيه الحكومة مزيدا من الفوضى.


ومن المقرر حاليا أن تخرج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي في الثاني عشر من أبريل الجاري، إلا أن مجلس العموم رفض بأغلبية كبيرة ثلاث مرات الاتفاق الذي توصلت إليه ماي، كما فشل النواب في الالتفاف حول بديل له خلال جولة أولى من التصويتات الاسترشادية الأسبوع الماضي.

وتتضمن المقترحات التي سيتم طرحها للتصويت اليوم اتفاقا يُبقي بريطانيا جزءا من الاتحاد الجمركي للاتحاد الأوروبي، وهو المقترح الذي حصل على أعلى نسبة تأييد في جولة التصويت الأولى، وإجراء استفتاء على أي اتفاق يتم التوصل إليه.

في غضون ذلك، أفادت وسائل إعلام بريطانية بأن وزراء الحكومة المتشددين في موقفهم المؤيد للخروج من الاتحاد الأوروبي قد هددوا بالاستقالة إذا ما دعمت ماي خيار الاتحاد الجمركي، الذي من شأنه أن يحرم بريطانيا من عقد اتفاقيات تجارية مع دول أخرى.

ويتردد أن ماي تسعى لإجراء تصويت رابع على اتفاقها في البرلمان، ربما غدا الثلاثاء، أملا في أن يوافق عليه مؤيدو الخروج من داخل حزبها المحافظين خوفا من أن يدعم البرلمان خيار الاتحاد الجمركي.

وإذا ما كانت بريطانيا ترغب في تجنب الخروج من الاتحاد الأوروبي من دون اتفاق فإن عليها أن تطلب تمديدا يتعين أن تقوم دول الاتحاد الأخرى السبعة والعشرين بالموافقة عليه، وهو الذي قد يعني إلزامها بالمشاركة في انتخابات البرلمان الأوروبي المقررة في مايو القادم.

ومن المتوقع انطلاق تصويتات اليوم في نحو الساعة الثامنة مساء (19:00 بتوقيت جرينتش).

الأكثر قراءة

[x]