الرئيس الموريتاني: النزاعات في سوريا وليبيا واليمن والصومال تنذر بتوابع كارثية

31-3-2019 | 15:31

الرئيس الموريتاني محمد ولد عبدالعزيز

 

أحمد عادل

أكد الرئيس الموريتاني محمد ولد عبدالعزيز، إن القمة العربية الحالية تنعقد بينما يعيش الوطن العربي أوضاعًا سياسية وأمنية شديدة الخطورة، كادت تداعياتها أن تعصف بدول عربية عديدة.

جاء هذا خلال كلمته التي ألقاها أمام أعمال القمة العربية الثلاثين بتونس.

وقال ولد عبدالعزيز: "على المستوى الأمني، فإن النزاعات في ليبيا واليمن وسوريا والصومال، قد طال أمدها وتفاقمت توابعها الكارثية من حيث عدد الضحايا وتدمير البنى التحتية".

وشدد أن التأثير السلبى لهذه الأوضاع سيمتد إلى المناطق المجاورة لنا، موضحًا أن المنطقة العربية لم تصل بعد إلى مستوى الاندماج الاقتصادي المأمول.