"متحدث الوزراء": امتحانات مايو لن تحتمل أي أخطاء وفي حالة عدم جاهزية النظام سيتم اللجوء للامتحانات الورقية

25-3-2019 | 23:37

جانب من اجتماع مجلس الوزراء

 

محمد الغرباوي

قال المستشار نادر سعد، المتحدث باسم مجلس الوزراء ، إن النظام الجديد لتطوير التعليم ، من خلال تطوير المحتوى، وشكل الأسئلة، وطريقتها، باختلاف ما كان موجود في السابق، وهذا هو لب التطوير الحقيقي للتعليم وحدث بالفعل وتم تطبيقه.


وأضاف "سعد"، خلال مداخلة هاتفية ببرنامج الحياة اليوم، المذاع عبر فضائية الحياة، ما حدث باليومين الماضيين، كان تجربة وسيلة من وسائل الامتحان ، فهناك وسائل مختلفة للامتحان، ويمكن إعطاء الامتحان بالطريقة التقليدية الورقية، ويمكن أن يكون إلكترونيا، وما حدث كان محاولة لتطوير الوسيلة الإلكترونية في إجراء الامتحان ، وكان تجريبيا للطالب والحكومة، وليس من العدل احتساب درجاته.

وأردف: خلال التجربة ظهرت بعض الأعطال التقنية، بسبب تجربته لأول مرة، ومن الطبيعي وجود خلل به، مستغرباً توتر الطلاب وأولياء الأمور، علما بأن الامتحان ليس نجاح ورسوب، ودرجاته لن تدخل في تقييم الطالب.

وأشار إلى أن وزير التربية و التعليم ، الدكتور طارق شوقي، عرض كافة تلك الأمور، خلال اجتماعه مع المهندس مصطفى مدبولى، رئيس مجلس الوزراء ، وبالتالي تقرر الاكتفاء بما تم خلال اليومين الماضيين، لأنهم أظهروا الخلل الذى سيتم العمل على إصلاحه، حتى يوم ١٥ إبريل، ورفع تقرير ل مجلس الوزراء يفيد بإصلاح الخلل، وجاهزية السيستم تماماً للعمل، لافتاً إلى أن امتحانات مايو لن تحتمل أي أخطاء، وفى حالة عدم جاهزية النظام، سيتم اللجوء للامتحانات الورقية.

الأكثر قراءة

[x]