عافر

15-3-2019 | 14:46

 

هل نحتاج إلى المُعافرة اليومية فى حياتنا؟!

- نعم.

بداية فى قاموس المعاني عَفَرَ الشَّيْءَ أى ضَرَبَ بِهِ الأَرْضَ.. وفى تعريف ومعنى كلمة "عافر" داخل قاموس المعجم الوسيط، واللغة العربية المعاصرة، ولسان العرب، وغيرهم من القواميس، عافَرَهُ: صارَعَهُ محاولاً إِلقاءه في العَفَر.. ويقال أيضًا عافَرَ الأَمْرَ: أى صارعه ليصل منه إلى ما يريد.

والمعنى أننا نكافح ونصارع يوميًا لنصل بالشيء إلى ما نريد، نعافر المواصلات المزدحمة لنصل إلى وجهتنا.. ونكافح المدير العصبي حتى نحتفظ بوظيفتنا غير المجدية من أجل لقمة العيش.. ونعافر مع المدرسين والصنايعية والدكاترة وأبنائنا وأصدقائنا لنصل معهم إلى ما نريد ونرغب.

حتى تحركنا بشكل جماعي.. لا يختلف عن تحركنا الفردي.. الشعوب المقهورة والمحتلة تكافح لتصل إلى ما ترغب من الحرية والعدل والمساواة.. عبر سنين طويلة لا أيام معدودة.. لا تعرف الراحة ولا تعرف الملل.

إنها دائرة الكفاح والمعافرة والصبر وعدم الملل وعدم اليأس.. منذ لحظة الميلاد حتى لحظة الوفاة.

أغلبنا يعرف قول الشاعر: "لن تبلغ المجد حتى تلعق الصبر".. والمعنى أنه للوصول إلى المجد عليك بالكفاح وعدم اليأس والكسل، وإن كان أغلب الناس لا تريد المجد وتخليد اسمها في التاريخ، فغاية ما ترغبه في الحياة هي الحياة نفسها.. الحياة البسيطة الهادئة بعيدًا عن صخب الكاميرات أو نعيم الملوك والأمراء والسلاطين.. لكن هذه الحياة البسيطة لن نصل إليها إلا بالمعافرة اليومية.

الشعراء لم يتوقفوا عبر التاريخ عن حثنا على الكفاح والكد والتعب فى الدنيا.

فالإمام الشافعي يقول:
بقدر الكـد تكسـب المعالــي*** ومن طلب العلا سهر الليـالـي

أما شاعرنا العظيم أحمد شوقي فيقول:

وما نـيل الـمـطـالب بالتمنـي***ولـكـن تــؤخـذ الـدنـيا غلابـا
وما استعـصى على قومِ منالٌ***إذا الإقـدام كـــان لــهـم ركابا

وغيرهما الكثير والكثير.. فإذا كان الكفاح يدفعنا إلى أعلى، فإن الصبر يجعلنا نبقى هناك – على القمة – طويلاً.

أما قصص النجاح والكفاح في الحياة بعد الفشل والخسارة مرة بعد أخرى، فهي كثيرة ومتنوعة سنعرضها لكل لبيب.. تختلف التحديات من زمان إلى آخر ومن الشباب إلى الكهولة.. لكنها في النهاية تبقى قصصًا جديرة بالتأمل والرواية والكتابة لتنير الطريق أمام كثيرين يئسوا بسرعة.. واستسلموا لرايات الكسل.. دون أي خربشة صغيرة على هامش الحياة والزمن.

فى الزمن القديم.. مَن الله سبحانه وتعالى على بني إسرائيل الضعفاء لينصرهم على فرعون وجنوده.. ففي سورة القصص قال تعالى: "وَنُرِيدُ أَن نَّمُنَّ عَلَى الَّذِينَ اسْتُضْعِفُوا فِي الأَرْضِ وَنَجْعَلَهُمْ أَئِمَّةً وَنَجْعَلَهُمُ الْوَارِثِينَ".

أي أن الله أعطى الضعفاء الأرض التي كافحوا فيها وشقوا وتعبوا وصبروا حتى أصبحوا عليها أئمة.

هذه سنة الله في الأرض قديمًا، وحتى الآن وإلى قيام الساعة.. فقط لو ترغب بالحياة عليك الكفاح والصبر والمعافرة.

تويتر: @tantawipress

مقالات اخري للكاتب

عيد كل الأمهات

عيد الأم.. هو مناسبة الاحتفال بها وبما صنعته وما قدمته، أن يحضر الابن ويقبّل رأسها ويديها وقدميها وخديها.. ويقول لها: ألف شكر.. ثم يقدم لها هدية إن أمكن وكل شخص على قدر استطاعته.

لعبة مومو.. وتحديات الهيافة

​حسنًا فعلت إدارة يوتيوب بتوقيف إعلانات لعبة "تحدّي مومو" على كل الفيديوهات الخاصة في موقعها الشهير.

حادثة محطة مصر بين الإهمال وكلمة معلهش

الحادثة أكبر من احتمالنا وعيوننا تلمع بالدموع وقلوبنا تئن بالأسى على فقد كثير من الناس الأبرياء فى لحظة إهمال قاتلة.. حادثة اصطدام جرار قطار برصيف فى محطة مصر للقطارات كانت مُفجعة واللقطات التى سجلتها عدسات كاميرات المراقبة، والتي انتشرت على كل المواقع والفضائيات كانت مؤلمة قاسية لنا جميعا.

الشيف بوراك

عندي الكثير من الأصدقاء على تطبيق إنستاجرام.. وفى يوم من ذات الأيام فتحت التطبيق فوجدت أحدهم واضعًا صورة له مع الطباخ التركي الشهير بوراك.. وكتب عليها أخيرًا التقيت بالطباخ بوراك وزرته فى مطعمه.

أول مقال

لا تستغرب إذا قلت لك عزيزي القارئ إن هذا هو أول مقال تقرأه رغم أنك قرأت من قبل مئات المقالات أو الآلاف منها، أو أن هذا أول مقال لى رغم أنني كتبت من قبل المئات. ولكن قبل أن استكمل دعني أوضح لك أننا كعرب مفتونون بكلمة الأوائل دائمًا، لذلك نفرط فى استخدامها.

بيريشيت يكشف أننا أمة في خطر!!

ما أنقله اليوم ليس حبا فى جلد الذات، ولا المبالغة فى السخرية من أنفسنا وأهلنا وعلمائنا وبلدنا.. ولكن نظرة على أين نضع أقدامنا؟!.. وأين يقف الطرف الآخر وأين يضع قدمه؟!

الأكثر قراءة