فاروق الباز يعلن انضمامه لمؤسسة الحلم الإفريقي.. ويؤكد: خطوة مهمة لدعم التعاون | فيديو

14-3-2019 | 18:38

العالم المصري الدكتور فاروق الباز

 

مدحت عاصم

أعلن العالم المصري الدكتور فاروق الباز، الخبير الدولي فى علوم الفضاء ومدير مركز الاستشعار عن بعد فى جامعة بوسطن وعضو المجلس الاستشاري العلمي لرئيس الجمهورية، عن دعمه الكامل لمؤسسة الحلم الإفريقي 2063، معربا عن سعادته الشديدة بفكرة إنشاء المؤسسة.

وأكد "الباز" في فيديو مسجل من أمريكا، ضرورة أن يكون لمصر دور كبير في إفريقيا، مشيرا إلى أن التاريخ كان شاهدا على العلاقات المصرية ـ الإفريقية من أيام الفراعنة.

وقال العالم المصري، إن الملكة حتشبسوت كان تُرسل بعثات دبلوماسية إلى بلاد الجنوب، والتي كانت تسمي بلاد "الحبشة" سابقا لأنها كانت تدرك أن إفريقيا لها دور مهم، خاصة وأن منبع نهر النيل كان يتدفق من هناك.

وأوضح "الباز" في كلمته التي بعثها للمؤسسة كرسالة للدعم والانضمام، أن إفريقيا بها موارد كبيرة جدا ولابد من توفير الدعم الكامل لها، خاصة أن الأفارقة يحبون مصر ويقدرونها ويعرفون أن لها دورا كبيرا.

واختتم الباز كلمته بقوله: "أنا أدعم مؤسسة الحلم الإفريقي والقائمين عليها، وسوف أشارك في الاجتماعات التي تعقد في شهر في إبريل المقبل؛ لوضع رؤية حول ماذا يمكن أن تفعل مصر في إفريقيا خلال الفترة المقبلة".

وأعلن الفريق مهاب مميش، رئيس هيئة قناة السويس، رئيس الهيئة الاقتصادية لتنمية محور قناة السويس، عن رئاسته الشرفية لمؤسسة الحلم الإفريقي 2063، والتي تم تدشينها بالتوازي مع استلام مصر لرئاسة الاتحاد الإفريقي للعام 2019.

ودشنت الكاتبة الصحفية سالي عاطف منتصف شهر فبراير الماضي، مؤسسة الحلم الإفريقي 2063، للعمل بالتوازي مع الدول والحكومات لتحقيق أجندة إفريقيا 2063، بالتنمية والقضاء على الفقر والقضاء على الإرهاب.


فاروق الباز يعلن انضمامه لمؤسسة الحلم الأفريقي.. ويؤكد: خطوة مهمة لدعم التعاون

الأكثر قراءة