عبدالمحسن سلامة: حجم التبادل التجاري بين مصر والصين وصل إلى 10 مليارات دولار | صور

14-3-2019 | 16:26

عبدالمحسن سلامة: حجم التبادل التجاري بين مصر والصين وصل إلى 10 مليارات دولار

 

محمود سعد

قال عبدالمحسن سلامة نقيب الصحفيين، رئيس مجلس إدارة الإهرام، إن العلاقات المصرية ـ الصينية ارتفعت خلال السنوات الماضية إلى علاقات التعاون الإستراتيجي الكامل بفضل العلاقات المتميزة التي تربط الرئيس عبدالفتاح السيسي والرئيس الصيني شي جين بيغ.


وأضاف خلال ندوة نظمها مركز دراسات وأبحاث طريق الحرير ب جامعة عين شمس بالتعاون مع "مجلة «الصين اليوم» اليوم الخميس، أن الرئيس زار الصين خلال السنوات الأربع الماضية 5 مرات، كما شرفت مصر باستضافة الزيارة المهمة التي قام بها الرئيس الصيني إلى القاهرة في 2016، لافتًا إلى أن حجم التبادل التجاري بين البلدين في عام 2018 أكثر من 10 مليارات دولار.

أكد «سلامة» أن العام الحالي مهم للغاية في تاريخ العلاقات المصرية الصينية بعد تولي مصر رئاسة الاتحاد الإفريقي، موضحًا أنه من المتوقع أن يشهد التعاون المصري ـ الصيني مع الدول الإفريقية طفرة كبيرة من أجل الكسب المشترك خاصة بعد أن أصبحت الصين الشريك التجاري الأول لإفريقيا؛ حيث بلغ حجم التبادل التجاري 155 مليار دولار في عام 2018.

أردف «نقيب الصحفيين» أن علاقات التعاون بين مصر والصين في إفريقيا لا تقتصر على الجوانب الاقتصادية أو التجارية فحسب بالرغم من أهميتها القصوى، وإنما تمتد إلى العلاقات الثقافية التي تعد الجسور الحقيقية للتقارب بين الشعوب، لافتًا إلى أن الصين توفر برامج عديدة لزيارات المثقفين والإعلاميين والصحفيين للتعرف عن قرب على حضارتها العريقة وثقافتها الفريدة، وتجربتها الرائعة في التقدم الاقتصادي والصناعي حيث يطلق عليها الخبراء "مصنع العالم".

قال «سلامة» إن أعداد السائحين الصينين في إفريقيا في تزايد مستمر، وهو ما يعمق سبل التفاهم وتبادل المعرفة بين الشعوب الإفريقية من ناحية وبين الشعب الصيني العريق من ناحية أخرى ويدعم في الوقت نفسه راوبط المصير المشترك بين الصين والدول الإفريقية.


جانب من الندوة