"التخطيط": 211 ألف شاب استفادوا من قروض المشروعات الصغيرة.. و21 ألفا من مشروع رواد 2030 |إنفوجراف

14-3-2019 | 13:23

المشروعات الصغيرة

 

محمود عبد الله

أعلنت وزراة التخطيط والمتابعة والإصلاح الإداري، عن مؤشرات التنمية المستدامة الموجهة للشباب وما تم تحقيقه خلال النصف الأول من العام المالي 18/2019، وذلك في إطار الإعلان عن الإنجازات المحرزة في تحقيق أهداف التنمية المستدامة.

واعتمد التقرير على رصد مؤشرات التنمية المستدامة الموجهة للشباب بالنسبة لأهداف التنمية المستدامة الأممية، فبالنسبة لهدف القضاء على الفقر، هناك 211 ألف شاب مستفيد من توجيه قروض بـنحو 2646 مليون جنيه للمشروعات الصغيرة والمتوسطة، كما تم توفير 46 ألف يومية عمل من خلال العقود الجديدة و30 ألف يومية عمل في مشروعات البنية الأساسية.

وفيما يتعلق بهدف القضاء التام علي الجوع، هناك 323 منفذا جديدا مضاف من مشروع جمعيتي لزيادة السلع المعروضة و646 فرصة عمل للشباب ضمن مشروع جمعيتي، كما تم توجيه 208 مليون جنيه لمشروع إحياء البتلو استفاد منها 1586 شاب، وهناك حوالي 7.6 مليون طالب مستفيد من برامج التغذية في المدارس.

وحول هدف الصحة الجيدة والرفاهية، أشار تقرير الرصد إلى أن حوالي 10.6 مليون سيدة حصلت على وسائل تنظيم الأسرة من خلال وزارة الصحة خلال النصف الأول من 18/2019، كما تم علاج 256 ألف حالة مصابة بفيروس سي وإنشاء مركز لعلاج الإدمان والتعاطي، كما استفاد 18 ألف شاب من حملات التوعية ضد الإدمان.

وتم تنظيم 145 دورة لتعزيز قدرات أطقم التمريض بالمستشفيات وتدريب 4.6 مليون طقم تمريض، بالإضافة إلى إنشاء 48 وحدة ومركز طب رياضي استفاد من خدماتهم 12 ألف شاب، وتدريب 1.5 مليون من الكوادر العاملة لقطاع الصيدلة.

وبالنسبة لهدف التعليم الجيد هناك 24 مليون طالب مستفيد من خدمات التعليم قبل الجامعي و3.1 مليون طالب مستفيد من خدمات التعليم الجامعي، بالإضافة إلى توفير 400 ألف جهاز تابلت لطلاب المرحلة الثانوية وتدريب 221.5 ألف معلم فني ضمن مشروع "المعلمون أولا"، كما تم تقديم 170 منحة للماجستير والدكتوراة ضمن برنامج "علماء الجيل القادم".

كما استفاد حوالي 100 ألف طالب من البرامج الشبابية المقدمة لطلاب المدارس والجامعات، فضلا عن إنشاء 3 مراكز للتعليم المدني، واستفاد 500 ألف شاب من برامج التنمية الرياضية وتسجيل 1100 شاب بالمشروع القومي للناشئين المقدم من وزارة الشباب والرياضة.

وبالنسبة ل مشروع رواد 2030 التابع ل وزارة التخطيط فقد استفاد منه 21 ألف شاب، كما أن هناك 85 ألف شاب مقيد في الكليات التكنولوجية المختلفة، كما وفرت وزارة الهجرة وشئون المصريين بالخارج فرصتين لرعاية الموهوبين من الشباب عن طريق العلماء المصريين بالخارج.

وفيما يتعلق بهدف الحد من أوجه عدم المساواة فتم رصد تأسيس 8 مراكز شباب مطورة بالقرى الأكثر احتياجًا، واستفاد حوالي 400 ألف فرد من البرامج الرياضية المقدمة في القرى المحرومة، كما تم تأهيل 10 آلاف معلم لذوي الاحتياجات الخاصة وتطوير 34 مركز مجتمعي متكامل للدمج.

بالإضافة إلى تدريب 850 خريجا من ذوي الاحتياجات الخاصة وتأهيلهم لسوق العمل مع تنفيذ عدد 2 برنامج لدمج متخدي الاعاقة باستخدام التكنولوجيا، فضلًا عن مشاركة 102 ألف شاب في برامج الاندماج الاجتماعي والعمل التطوعى وتنفيذ 8 برامج رياضية وإطلاق 9 بطولات لذوي الاحتياجات الخاصة.

كما تم خلال النصف الأول من 18/2019 حصول 412.6 ألف شخص من ذوي الاحتياجات الخاصة على مزايا الدعم النقدي وتطوير مؤسسة رعاية وتأهيل ذوي الاحتياجات الخاصة بكفر الشيخ من خلال وزارة التضامن الاجتماعي.

وشملت مؤشرات التنمية المستدامة الموجهة للشباب خلال النصف الأول من 18/2019 بالنسبة لهدف السلام والعدل والمؤسسات القوية، تنظيم 32 دورة وبرنامج تدريبي للتوعية بأخطار الهجرة غير النظامية أفادت نحو 1846 شابا، وتنظيم 24 برنامج لتعزيز قيم المواطنة بمشاركة 135 ألف شاب.

وكذلك تم تنظيم 14 نشاطا لتعميق المشاركة السياسية بمشاركة 116 ألف شاب، وحول الهدف الخاص بعقد الشراكات لتحقيق الأهداف فقد تم رصد تمويل مشروعات تنموية بحوالي 1881 مليون دولار من المنح والقروض، مع تنفيذ 4 مشروعات تنمية مجتمعية بالقرى المستهدفة في أسيوط، كما حققت مصر المشاركة في 480 بطولة رياضية محلية وإقليمية ودولية.


.


.


.


.


.


.

[x]