حمدي غيث.. ترك "الحقوق" و"العمودية" من أجل الفن | صور

7-3-2019 | 07:27

حمدى غيث فى مشهد من مسلسل بيت الزعفرانى

 

مي عبدالله

تحل اليوم 7 مارس، ذكرى وفاة "عباس الضو" و "الشيخ بدار" و"أبو سفيان" و"ريتشارد قلب الأسد".. الفنان القدير والمخرج المسرحي المتميز حمدي غيث ، ابن منيا القمح، الذى ولد في 7 يناير عام 1924.


لفت حمدي غيث إليه الأنظار منذ دخوله الفن هو وشقيقه الأصغر الفنان عبد الله غيث، حيث كونا ثنائيا مميزا سينمائيا وتليفزيونيا، كان الأشهر بالسبعينيات والثمانينيات حتى وفاة الشقيق الأصغر، الأمر الذي أثر كثيرا في نفسية حمدي غيث ، فقل إنتاجه الفني حتى فارق الحياة، حيث كان يعتبر حمدي أخوه الأصغر عبدالله بمثابة ابنه وهو من شجعه لدخول عالم التمثيل وهو أول من قدمه للجمهور.

انحدر حمدي غيث من عائلة تقدس التعليم ، حيث كان والده أول عمدة تعلم في أوروبا، وذلك عندما سافر لندن لكي يتعلم الطب، وقضى سنتين في جامعة "كمبريدج"، وعندما عاد في إجازة قامت الحرب العالمية الأولى فلم يستطع العودة إلى لندن، واضطرلتولى العمودية في في قريته "شلشلمون" بمنيا القمح بالشرقية، ولكنه توفى سريعا وكان حمدي لم يبلغ السابعة بعد وأخوه عبدالله في عامه الأول، واضطرت الأسرة أن تنتقل للقاهرة بعد وفاة الوالد المفاجئة، وأقاموا عند جدهم لأمهم في حي الحسين.

ترك حمدي عمودية قريته لشقيقه من أجل التفرغ للدراسة، حيث التحق بكلية الحقوق، وتخرج منها بتقدير امتياز، ومع ذلك أصر على دراسة الفن في المعهد العالي للتمثيل، وكان من بين طلبة أول دفعة تخرجت من المعهد، ثم واصل دراساته المسرحية في العاصمة الفرنسية باريس، ثم عمل مدرسا في المعهد العالي للفنون المسرحية بعدما عاد من فرنسا.

في بداية احترافه الفن، ركز حمدي على المسرح، فعمل بالإخراج المسرحي وأخرج عددا من المسرحيات المهمة، منها "مأساة جميلة، وأرض النفاق" .

ودخل مجال السينما في بداية الخمسينيات وبالتحديد في عام 1954 من خلال فيلم "صراع في الوادي" ، ثم قدم العديد من الأفلام المتميزة منها "بنات الليل، الناصر صلاح الدين، فجر يوم جديد، الرسالة، وأرض الخوف" .

ومع تقدمه في العمر، اتجه حمدي غيث إلى التلفزيون، وقدم أهم كلاسيكيات الدراما المصرية، مثل "محمد رسول الله، الفتوحات الإسلامية، الشهد والدموع، بوابة المتولي، لا إله إلا الله، ذئاب الجبل، وزيزينيا".

ونظرا لشخصيته القوية التي عرف بها في الوسط الفني، استطاع أن يحصل على منصب نقيب السينمائين لأكثر من دورة، ومن أصعب اللحظات التي مرت على حمدي غيث كانت وفاة شقيقه عبد الله أثناء تصويره مسلسل "ذئاب الجبل" عام 1993، وكان متبقيا له 8 مشاهد، ومع ذلك وافق على تجسيد دور أخوه في الجزء الثاني من مسلسل " المال والبنون "، وأبدع في تقديم شخصية "عباس الضو".

وبعد سنوات من الإبداع، رحل حمدي غيث عن عالمنا في 7 مارس من عام 2006 إثر إصابته بفشل في الجهاز التنفسي عن عمر ناهز 82 عاما.


امينة رزق فى بروفات مسرحية لمسة وفاء .


حمدى غيث مع عبدالله محمود فى ذئاب الجبل .


حمدى غيث فى مسلسل بيت الزعفرانى .


حمدى غيث فى احد اعمال الفنية .


حمدى غيث فى لقطة من مسلسل طائر فى العنق .


حمدى غيث فى مسلسل نحن لا نزرع الشوك .

مادة إعلانية

[x]