"دموع حديد" يمزج الهندسة المعمارية بالرقص الحديث على المسرح الكبير

3-3-2019 | 12:34

المسرح الكبير

 

سارة نعمة الله

يعود المصمم والمخرج وليد عوني لقيادة فرقة الرقص المسرحي الحديث بعرض " دموع حديد " على مدار يومين متتاليين في الثامنة من مساء الأربعاء ، الخميس 6 ، 7 مارس على المسرح الكبير، وذلك استمرارا لخطة دار الأوبرا المصرية برئاسة الدكتور مجدى صابر الهادفة إلى إنتاج أشكال إبداعية جادة.


يقول عوني إن العرض يعبر عن رحلة أفكار المعمارية العراقية الشهيرة زها حديد للبحث عن الكون من خلال الكتلة والفراغ في التصميمات الهندسية حيث نجحت فى خلق تكوينات معلقة في الفضاء تحاكي دوران الدرويش في حركته التي ترتكز إلى الأرض، وانتمت أعمالها إلى ما يسمى بالمدرسة التفكيكية التي تعتمد على هدم التصورات الهندسية الأساسية لاكتشاف فضاء جديد يساهم في الخروج من الإطار التقليدي للأشكال وساعد على تأكيد الفكرة خلال العرض المجسمات التي قامت بتصميمها التشكيلية البلجيكية صوفي كوفان.

وتجسيدًا لأحد صور تكامل الفنون وجهت دار الأوبرا الدعوة لـ 500 تشكيلى لحضور البروفات النهائية للعرض لاستلهام المشاهد في لوحات تعرض بملتقى فنون الأوبرا الذي يقام خلال أبريل المقبل.

شارك برأيك

توقع من سيتوج بكأس الأميرة الإفريقية ؟

مادة إعلانية

[x]