خبير أمني: أدعو الشباب لعدم الانسياق للشائعات.. و"الإخوان" تجدد فشلها وإفلاسها

2-3-2019 | 13:47

اللواء رفعت عبد الحميد خبير أمني

 

محمد علي أحمد

قال الخبيرالأمني رفعت عبد الحميد، إن ما تروج له جماعة الإخوان عقب حادث محطة مصر ، هي حرب معنوية فاشلة، تؤكد ترنح الجماعة وإفلاسها.


وقال "عبد الحميد في تصريح، لـ"بوابة الأهرام"، إن الجماعة تعلن إفلاسها وطريقتها في التعامل مع الحادث، ولا تعدوا أن تكون مجرد حرب معنوية فاشلة، لضعف الروح المعنوية للشعب المصري وسلطات الدولة، وما حدث من إنجازات في عد الرئيس عبدالفتاح السيسي.


وأضاف، أن ذلك ليس بجديد عليهم، والتاريخ لا يكذب منذ عام 1922، وحتى الآن وينتهجون نفس الأدوات والطريقة، ولكن ما أحبطهم وأصابهم باليأس أن الشعب المصري وصل لدرجة عالية من الوعي والرقي، وخاصة عندما يستشعر بأي خطر يمس الأمن القومي يتحد على كلمة واحدة وهى "مصر".

ووجه الخبير الأمني رسالة للشاب المصري خاصة قال فيها:"رسالتي لأبنائي من الشعب المخلص، حكموا عقولكم لما فيه الخير لمصر، ولا تنساقوا وراء الشائعات، وكونوا مخلصين لوطننا، فالأوطان لا تبنى إلا بسواعد شبابها، وليس بالشعارات وحدها تحيا الأوطان.. ولكن بالعمل المخلص الجاد".