رئيس "دفاع البرلمان": تركيز أكاذيب الإخوان على "شخص الرئيس" يكشف عن نواياها الخبيثة في تقويض مسار التنمية

28-2-2019 | 20:17

اللواء كمال عامر رئيس لجنة الدفاع والأمن القومي بمجلس النواب

 

غادة أبو طالب

قال اللواء كمال عامر ، رئيس لجنة الدفاع والأمن القومي بمجلس النواب ، إن الأكاذيب التي اختلقتها جماعة الإخوان الإرهابية منذ حادث قطار رمسيس، أمس الأربعاء، جاءت لتزعم أنها لازالت موجودة، مشيرا إلى أنها خرافات وأكاذيب لا أساس لها من الصحة.

وأضاف عامر، في تصريحات خاصة لـ"بوابة الأهرام"، أن الشعب المصري أصبح على يقين أن هذه الجماعة هدفها الأول التخريب والدمار للشعب مع بثها الإحباط لدى الشباب، موضحا أن الإدعاء بأن هناك مظاهرات في ميدان التحرير والحملات المغرضة التي جاءت عبر منابر الجماعة الإرهابية أمس غرضها بث روح الإحباط لدي المصريين .

وشدد رئيس لجنة الدفاع والأمن القومي بالبرلمان، على أن هناك دعما كبيرا من الشعب للقيادة السياسية ممثلة في الرئيس عبد الفتاح السيسي، منوها بأن الفيديو الذي نشرته جماعة الإرهابية أمس وحديث الرئيس السيسي عن خطة تطوير السكة الحديد افتراءات لا صلة لها بالحقيقة .

كما أكد عامر، أن الأكاذيب الخبيثة التي تبثها الجماعة الإرهابية غرضها النيل من عزيمة الشعب، وتقويض المساعي لاستعادة الأمن واستكمال خطوات التنمية وخطوات الإصلاح الاقتصادي.

ونوه رئيس لجنة الدفاع بالنواب، إلى أن مقاطع الفيديو المنتشرة ركزت على شخص الرئيس هو ما يثبت النوايا الخبيثة لتلك الجماعة المتطرفة ومصنفة إرهابيا دوليا، والتعتيم على الانقسام داخلها، مشددا على أن الدولة ماضية في خطوات البناء والتنمية واقتلاع جذور الإرهاب.

وأوضح عامر، أن حادث محطة مصر وما تبعه من قرارات حاسمة واستقالة وزير النقل، يدل على أن الدولة لا تتهاون مع المقصرين، مشيرا إلى أنه لابد من مواجهة تلك الحملات المشبوهة من خلال منابر إعلامية قوية وتوضيح الحقيقة كاملة للشعب وما تقدمه مصر على المستوى المحلي والدولي.

مادة إعلانية

[x]