"اكتشف .. اخبر .. استلهم" معرض لمصور سويسري عن 30 دولة من بينها مصر

26-2-2019 | 10:57

أحد الصور

 

د.آمال عويضة

في إطار الاحتفال بمرور 90 عامًا على تأسيس جمعية الصحافة الأجنبية في سويسرا الاتحادية و ليخنشتاين ، تستضيف جامعة جنيف ، في الفترة من الخامس والعشرين من فبراير وحتى مطلع مارس المقبل، معرض ًا للصور الفوتوغرافية بعدسة أحد أعضاء الجمعية البارزين المصور السويسري " بيير ميشيل فيرو "، وذلك تحت العنوان نفسه الذي حمله معرض ه السابق احتفالًا بالمناسبة نفسها في نوفمبر الماضي: "اكتشف، اخبر، استلهم" “Explore, Report, Inspire”، والذي افتتحه مايكل موللر المدير العام لمكتب الأمم المتحدة في جنيف ، تحت رعاية بعثة سويسرا لدى الأمم المتحدة .

تضم النسخة الجديدة من ال معرض نحو65 صورة تم التقاطها في 30 دولة على مدار ثمانية عشر عامًا، انصب فيها اهتمام المصور على الإنسان، وحياة اللاجئين اليومية إلى جانب تنوع الطبيعة في البلدان التي زارها، ومن بينها مصر و السنغال و باكستان . ويقام على هامش ال معرض يوم الخميس الموافق 27 فبراير مناقشة حول "مستقبل الصحافة" بمشاركة كريستسان كامبيش رئيس رابطة الصحفيين السويسريين، ومجموعة من المراسلين الصحفيين الدوليين: جميل تشاد (البرازيل)، ودانيل كورنو رئيس التحرير الأسبق لجريدة تريبون دي جنيف ، ورينسكا هديما (هولندا)، وبيتر كيني نائب رئيس جمعية الصحافة الدولية (جنوب إفريقيا)، وبيرج خينداريا (الهند)، ويقوم بإدارتها جون موزي مدير إذاعة راديو زون الفرنسية، ورئيس جمعية الصحافة الأجنبية.

بدأ بيير ميشيل فيرو حياته العملية كطيار مروحيات تجارية ومدرب للطيران حيث عاش متنقلا بين الولايات المتحدة واليابان والهند، قبل أن يعود إلى جنيف بصحبة عائلته ويتجه للتصوير الصحفي الحر متنقلا بين فرنسا و سويسرا

التحق بيير في بداياته كمتدرب لمدة أربعة أعوام بالصحيفة السويسرية الشهيرة لو ماتان، التي التقى في أثناء عمله لصالحها بأشهر موسيقيي ومطربي الروك وقتئذ، وشارك لاحقًا بصوره في القناة الفرنسية TF1 حول موضوع الاتجار بالأطفال.

كما تم نشر أعماله في العديد من المطبوعات الوطنية والدولية بما في ذلك صحيفة نيويورك تايمز، والنيوزيويك، والفايننشال تايمز، وديفا، والرياضة المصورة، وEntrevue، وAfrica International، وUN Special. وتحتوي سيرة بيير المهنية على أعمال قام بها في إطار مهمات سفر عديدة على مدار العقدين السابقين لصالح عدد من الحكومات، والهيئات التابعة للأمم مثل: منظمة الصحة العالمية (WHO)، وبرنامج الأمم المتحدة المعني بفيروس نقص المناعة البشرية / الإيدز (UNAIDS)، والمشاركة في إنجاز البنك الدولي للصور المتعلقة بالصحة (WHIB)، المدعوم من اليونسكو والاتحاد الدولي للاتصالات (ITU)، حيث يتم استخدام الصورة للمساعدة في حفظ وتوثيق الجهود التي تتم حول العالم من أجل تخفيف معاناة المتعبين، إلى جانب استخدام صوره عالية الجودة كأداة للأغراض التعليمية في بلدان الجنوب.

وبالإضافة إلى العديد من المنشورات المصورة والمعارض، لبيير عدد من المقتنيات في متاحف وهيئات فضلًا عن معارض دائمة أحدها في المقر الرئيسي لبرنامج الأمم المتحدة المعني بفيروس الإيدز في جنيف ، وأخرى مؤقتة أقيمت في جنيف وزوج وزيوريخ على وجه الخصوص لمجموعته "نو نوير" بعد ترشح صورتين من بينها للجائزة الفنية السويسرية الرابعة لعام 1999، و معرض ه في عام 2011 عن المتحولين جنسيا في باكستان ، وآخر في عام 2014 تحت عنوان "عجائب أثيوبيا" في قصر الأمم في جنيف ، الذي استضاف أيضًا في عام 2015 معرض ه " الأمم المتحدة في عيونهم" في احتفالات الذكرى السبعين لإنشاء الأمم المتحدة ، قبل أن ينتقل ال معرض نفسه للقصر الاتحادي السويسري.

مادة إعلانية

[x]