احتجاجات في كتالونيا على محاكمة زعماء انفصاليين

21-2-2019 | 13:36

مظاهرات كتالونيا

 

رويترز

أحرق نشطاء في كتالونيا، إطارات سيارات وحاولوا قطع الطرق في شمال شرق إسبانيا اليوم الخميس، في إطار يوم من الاحتجاجات على محاكمة 12 من الزعماء السياسيين الانفصاليين لضلوعهم في محاولة لإعلان استقلال الإقليم عام 2017.

وقالت الشرطة إن 11 طريقا سريعا في كتالونيا، تأثرت بسبب الاحتجاجات، وأضافت أنها تعمل على الحفاظ على انسيابية حركة المرور.

وذكرت الشرطة، أن بعض الاشتباكات نشبت مع المحتجين، لكن لم تقع أي حوادث كبيرة.

ونظم أعضاء جماعات محلية، تعمل تحت اسم لجان الدفاع عن الجمهورية احتجاجات مماثلة في أنحاء كتالونيا، منذ القبض على الزعماء السياسيين بعد إعلان الانفصال في برلمان الإقليم دون سند من القانون.

وجرت محاكمة 12 زعيما سياسيا انفصاليا من الإقليم، في العاصمة الاسبانية "مدريد" الأسبوع الماضي، لضلوعهم في محاولة الاستقلال الفاشلة التي نتج عنها أكبر أزمة سياسية تشهدها إسبانيا منذ عقود.

ويعتزم الانفصاليون المؤيدون للاستقلال، تنظيم إضراب في إطار الاحتجاجات التي تشمل مسيرات ينظمها أنصار جماعتي أومنيوم، والجمعية الوطنية الكتالونية، في منتصف اليوم الخميس، ومسيرة أكبر في المساء.

ولم يتضح حجم الاضراب، لكن الشرطة قالت إنها عاودت فتح طرق رئيسية، بعدما أزالت العوائق التي كانت تعطل المرور.

ويواجه الزعماء الانفصاليون، اتهامات تشمل التمرد والتحريض وسوء استغلال الأموال العامة، وهي تهم ينفيها هؤلاء.

مادة إعلانية

[x]