هبة طوجي لـ"بوابة الأهرام": تذوق الجمهور المصري للفن يرعب أي فنان

20-2-2019 | 18:02

هبة طوجي

 

محمد علوش

• أعبر عن المرأة في أغاني لشعورى بالمسئولية نحوها
• أنا من مدرسة الرحبانية.. وفيروز قامة كبيرة
• السينما المصرية فخر لأي عربي

وصفت الفنانة اللبنانية هبة طوجي، مصر بأنها بلد الحب، لذلك كان اختيارها من أجل إحياء حفل عيد الحب الجمعة الماضي، واصفة جمهورها بالذواق بشكل يثير مخاوف أكبر الفنانين.

وأشارت هبة في حوارها مع "بوابة الأهرام" إلى أنها رغم تقديمها لعدة حفلات في أنحاء العالم وبلغات مختلفة، لكن يظل الجمهور المصري له طابعه الخاص، حيث كان حفلها الأسبوع الماضي هو اللقاء الثاني في القاهرة، والتي استعدت له منذ فترة طويلة في لبنان تحت قيادة الموسيقار أسامة الرحباني.

وعن اختيار المرأة لتكون موضوع أغنياتها، أكدت هبة أنها تشعر دوما بمسئوليتها عن كل النساء وأنها منبر يعبر عنهن، لذلك غنت "مين اللي بيختار"، وقبلها "المرأة العربية" التي تناولت من خلالها ما تتعرض له من عنف، وحرضتها على مقاومة ذلك.

وحول تشبيه البعض لها بأنها امتداد للنجمة الكبيرة فيروز، قالت هبة أنها تستمتع يوميا للسيدة فيروز وتتعلم منها الكثير، كما أنها قريبة منها، ولكنها في النهاية هي قامة لن يقترب منها أحد يوما ما، مشيرة إلى تقديمها لنفس مدرستها الموسيقية وهي الرحبانية جعلها في جملة واحدة معها، مؤكدة أنهما يختلفان كليا عن بعضهما في طريقة الغناء.

وشددت هبة على أنها تحب الغناء فقط، سواء كان ذلك باللغة العربية أو الانجليزية أو الفرنسية، مؤكدة أنها تحب تصنيفها كمطربة رغم إجادتها للتمثيل والإخراج.

ورغم عشقها للغناء إلى أن هبة ما زالت تبحث عن السينما والتي تعد حلم من أحلامها، حيث عرض عليها مؤخرا بطولة فيلم إيطالي عن داليدا، إلى أن المشروع لم يكتمل بسبب طلب شركة الإنتاج أن تجسد الدور فنانة إيطالية، ولكن لديها عدد من مشروعات الأفلام القصيرة الفترة المقبلة.

وتمنت هبة أن تكون لها مشاركة في السينما المصرية، مؤكدة فخرها بالسينما المصرية أمام العالم كله لما تمتلكه من إمكانات يجعلها الأهم في الوطن العربي، معتبرة أن اشتراكها في فيلما مصريا هو شرف لها، ولكن بشرط أن يكون مناسبا لها.

ونفت الفنانة اللبنانية أن تكون شهرتها في أوروبا أكبر عنها في الوطن العربي، مشيرة إلى أنها تغني في لبنان والمنطقة العربية بشكل منذ 10 سنوات، ولم تنطلق للغناء في أوروبا وأمريكا إلا منذ عامين فقط، حيث حققت في الأخيرة نجاحات عديدة ، إذ قدمت 80 حفلاً في كندا و100 في فرنسا و10 حفلات في لندن، بالإضافة إلى روسيا، وكونت علاقات مميزة مع الجمهور التي كانت تغني لها باللغة العربية.

وأكدت هبة أنها تربت على سماع عمالقة الغناء في مصر والوطن العربي مثل أم كلثوم وفيروز وغيرهما.

وعن أفيش حفلها الأخير بجانب الأهرامات، أشارت طوجي إلى أن هذه الصورة كانت من زيارتها الأولى لمصر العام الماضي، واحتفظت بها وقررت أن تستخدمها، لأنها تعشق هذه الحضارة المصرية القديمة.


هبة طوجي


هبة طوجي

الأكثر قراءة