"الأدوات المنزلية": تخفيض سعر الفائدة يساهم في تحسين مناخ الاستثمار.. وهلال يطالب بمتابعة أرقام التصدير

18-2-2019 | 14:25

غرفة القاهرة التجارية

 

سلمى الوردجي

قال فتحي الطحاوي، نائب رئيس شعبة الأدوات المنزلية بغرفة القاهرة التجارية، إن تخفيض سعر الفائدة مؤشر جيد لمناخ الاستثمار في مصر.


وأضاف «الطحاوي»، أتمني مزيدًا من التراجع لأسعار الفائدة الفترة المقبلة، حتى يتحول المواطن من الادخار في البنوك إلى سحب الأموال وتشغيلها في الصناعة أو التجارة أو الزراعة، وهو ما سينعكس إيجابيًا على مناخ الاستثمار بمزيد من الحركة لكسر حالة الكساد التي نعيشها منذ عام تقريبًا.

وأوضح نائب الشعبة، أن قرار رئيس الوزراء بإنشاء المجلس الأعلى للتصدير، وتقييم أداء هيئة تنمية الصادرات أمر ممتاز، ويدل على أن القيادة السياسية تستمع لمقترحاتنا وتدرسها وتنفذها حسب المتاح لديهم من معلومات وتحليلات مختلفة.

وأوضح أن دور هيئة تنمية الصادرات بسيط وضعيف للغاية ولم تساهم الهيئة في زيادة الصادرات.

وتساءل الطحاوي: هل يعقل أن تكون هناك منتجات ومنتجون جاهزون للتصدير ولا يعلمون كيف يتم ذلك وكيف يبدأون؟ ولا يجدون مساعدة في أي هيئة أو وزارة، وفي ذات الوقت تطالب الدولة بزيادة التصدير؟

وناشد أشرف هلال، رئيس الشعبة، رئيس الوزراء بجعل هذا المجلس التصديري تابعًا لمجلس الوزراء مباشرة، وأن يكون تحت إشراف رئيس الوزراء لمزيد من الحوكمة والاهتمام بالتصدير، حيث إن التصدير هو معركة البقاء، والأمل الأول في تحريك عجلة الاقتصاد المصري نحو مزيد من القوة.

وطالب «هلال»، رئيس الوزراء بمتابعة التصدير وما حققه من أرقام وأن يكون هناك مستهدف على الأقل ٥٠ % زيادة في صادرات كل عام لكل قطاع بمفرده، فمثل هذه القرارات تدفع دائمًا مناخ الاستثمار نحو الاستقرار والتحسن.

كما طالب رئيس الشعبة، وزير التجارة والصناعة بمراجعة القرارات التي وعد بمراجعتها فور توليه المنصب، مثل القرار ٤٣ لعام ٢٠١٦، الخاص بتسجيل المصانع المؤهلة للتصدير إلى مصر، وقرار ترخيص المخازن، وقرار ٩٩١ لعام ٢٠١٥م الخاص بالفحص المسبق.

وأوضح هلال أن مراجعة هذة القرارات ستساهم بشكل كبير في خفض الأسعار، وزيادة الحركة الإنتاجية، وتخفيف الضغط على الدولار، مما سيدفعه إلى مزيد من الهبوط خلال الفترة المقبلة.

مادة إعلانية

[x]