النرويج وبولندا تتبادلان طرد الدبلوماسيين في إجراءات انتقامية

11-2-2019 | 22:57

وزارة الخارجية النرويجية

 

رويترز

قالت وزارة الخارجية النرويجية، اليوم الإثنين، إن النرويج ستطرد دبلوماسيا بولنديا اشتبك مع مسئولين محليين، بعد أن رفضت وارسو سحبه.


وقالت بولندا، إنها ستطرد دبلوماسيا نرويجيا، ردا على ذلك، في خلاف نادر بين البلدين اللذين تربطهما علاقات اقتصادية قوية.

وذكرت المتحدثة باسم الخارجية النرويجية، أن النرويج قررت طرد القنصل البولندي سلافومير كوالسكي، لأن سلوكه لا يتماشى مع وضعه الدبلوماسي.

وأضافت، أن الوزارة تلقت عددا من الشكاوى من مسئولين بأن القنصل يعرقل أعمالهم.

وأفادت وسائل إعلام نرويجية، أن كوالسكي له صلة بعدد من الحالات التي شكك فيها مواطنون بولنديون في قرارات اتخذتها خدمات حماية الطفل النرويجية.

وقال نائب وزير الخارجية البولندي، سيمون سينكوفسكي فيل سيك على تويتر "هذا قرار لا مبرر له على الإطلاق، القرار الممكن الوحيد في هذا الوضع هو تحرك متبادل وسيتم تنفيذه على الفور".

وذكرت وزارة الخارجية البولندية في بيان، أن دبلوماسيا نرويجيا أصبح "شخصا غير مرغوب فيه" في بولندا بعد قرار النرويج.

الأكثر قراءة