تحت رعاية بوتين.. عقد مؤتمر "الإسلام رسالة الرحمة والسلام" في روسيا مارس المقبل

11-2-2019 | 15:11

مسجد موسكو الجامع

 

محمد عدلي الحديدي

تحت رعاية حكومة الاتحاد الفيدرالي الروسي، تنطلق فعاليات مؤتمر "الإسلام رسالة الرحمة والسلام" الذي ستنظمه الإدارة الدينية لمسلمي جمهورية الشيشان، بالتعاون مع رابطة العالم الإسلامي، وصندوق دعم الثقافة والعلوم والتربية الإسلامية التابع لمكتب رئيس روسيا، ومعهد الاستشراق الروسي بموسكو، والصندوق الاجتماعي الإقليمي باسم أحمد حاجي قديروف بالشيشان، في الفترة بين ٢٨ - ٣٠ من شهر مارس المقبل، بمدينتي موسكو وجروزني.


وصرح توركو دوادوف، نائب مفتي الشيشان، لـ"بوابة الأهرام"، بأن المفتي محمد صلاح الدين مجييف رئيس الإدارة الدينية لمسلمي الشيشان، والدكتور محمد عبدالكريم العيسى الأمين العام لرابطة العالم الإسلامي، كانا قد قررا الزمان والمكان لعقد المؤتمر الذي يجري التجهيز له منذ عدة شهور على قدم وساق، واتفقا على افتتاح فعاليات المؤتمر في موسكو عاصمة روسيا الاتحادية، واختتامه في مدينة جروزني عاصمة جمهورية الشيشان، مضيفًا أنه وُجّهت الدعوات إلى نخبة من قادة الأديان ومنظري الثقافة والفكر في روسيا الاتحادية ومختلف دول العالم، لحضور هذا الحدث العالمي.

ويتضمن مؤتمر "الإسلام رسالة الرحمة والسلام" أربعة محاور، الأول منها يأتي تحت عنوان "مقومات التعايش في الإسلام" ويناقش المقاصد الإنسانية في البعثة النبوية، والمسلمون ومجتمع التراحم، والعلاقات الإنسانية في المجتمعات المتعددة الأديان، والقيم الدينية والنزاعات الإثنية والدينية، أما المحور الثاني فيأتي بعنوان "مسلمو روسيا ومجتمع السلام" ويتحدث عن الوجود الإسلامي في روسيا قديمًا وحديثًا، وإسهامات مسلمي روسيا في تحقيق التعايش، ومستقبل التعايش الديني في روسيا وآفاقه، وجهود المفتين والإدارات الدينية في إرساء السلم والتعايش.

ويناقش المحور الثالث تحت عنوان "الإرهاب والتطرف" العلاقة بين الأديان والإرهاب، والإرهاب ورسالة الإسلام، وظاهرة العنف باسم الدين، والمنظمات الإرهابية والعلاقات المشبوهة، يليه المحور الرابع بعنوان "المسلمون والتواصل الحضاري" ويندرج تحته موضوعات المشترك الإنساني والمصالح المتبادلة، ونحو معالجة فاعلة للمشكلات والأزمات الدولية، والعلاقات بين روسيا والعالم الإسلامي، والإسلاموفوبيا والعنف المضاد.

الأكثر قراءة