تشريح جثة تاجر مخدرات بعد تبادله إطلاق النار مع شرطيين بالهرم

11-2-2019 | 14:28

جثة - أرشيفية

 

أحمد السني

أمرت النيابة العامة بجنوب الجيزة بتشريح جثة تاجر مخدرات، لقي مصرعه متأثر بإصابته بعد تبادل إطلاق النار مع رجال الشرطة في شارع الهرم، في التاسع من يناير الماضي.

وجاء في التحقيقات أن رجال الأمن بالجيزة، ألقوا القبض على تاجر مخدرات بعد مطاردة عنيفة، وتبادل إطلاق النار مع المتهم الذي حاول الفرار من كمين مرور.

وكشفت التحريات أنه أثناء مرور الملازم أول محمد محمد فؤاد من قوة الإدارة العامة لمرور الجيزة، يوم 9 يناير الماضي، لملاحظة الحالة الأمنية بشارع الأهرام دائرة قسم شرطة الطالبية، اشتبه بسيارة تتبع مرور المنوفية، وعند محاولته استيقافها للفحص، قام قائد السيارة بالفرار بها.

تابعت التحريات أن الضابط طارد السيارة مستقلاً دراجته النارية، وصحبته أمين شرطة عصام شعبان عبد الحميد، وبعد أن تمكنا من استيقاف قائد السيارة الذي قام بالترجل منها، وحاول الفرار وهو يطلق عدد 3 أعيرة نارية من سلاح كان بحوزته تجاه الضابط، الأمر الذى لم يثن الضابط عن ملاحقته، ليتمكن بعد مبادلته إطلاق النار من إصابته وأمكن السيطرة عليه وضبطه.

تبين أن قائد السيارة يدعى "محمد. س. أ" (34 سنة، عاطل ومقيم بالجيزة، سبق اتهامه فى قضية سلاح بدون ترخيص) وبحوزته السلاح الناري، الذى قام بإطلاق الأعيرة النارية منه تجاه القوات (طبنجة ماركة براونينج عيار 9 مم) مطموسة الأرقام وبخزينتها عدد 11 طلقة لذات العيار. وبتفتيش السيارة عثر على عدد 4 كراتين بداخلهم عدد 40 فرشا من جوهر الحشيش بلغت زنتها 5 كيلو جرامات.

تم اتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة حيال الواقعة ونقل المتهم إلى المستشفى لتلقى العلاج عقب تعيين الحراسة اللازمة، لكنه لفظ أنفاسه الأخيرة أمس، وبعد مرور نحو شهر من الواقعة، وتولت النيابة العامة مباشرة التحقيق.

هذا وقد وجه اللواء محمود توفيق، وزير الداخلية، بتكريم الضابط والأمين المذكورين نظير شجاعتهما في ضبط المتهم.

الأكثر قراءة