المحافظين: 6 قضايا تمثل أولوية لمصر بعد تسلم رئاسة الاتحاد الإفريقي

10-2-2019 | 21:09

حزب المحافظين

 

أميرة العادلي

قال إبراهيم مطر، رئيس لجنة الشئون العربية والإفريقية بحزب المحافظين، إن تسلم مصر رئاسة الاتحاد الإفريقي للمرة الأولى منذ تأسيس الاتحاد فى عام 2002، يعد حدثًا تاريخيًا وتطورًا مهمًا جدا، خاصة بعد فترة من التوتر شهدتها العلاقات بعد خروج مصر من الاتحاد.

وأوضح "مطر"، أن هناك ست قضايا تمثل أولوية لمصر بعد تولي رئاسة الاتحاد، وهى: بناء جسور التعاون بين شعوب إفريقيا، التعاون مع الشركاء، التكامل الاقتصادي والإقليمي، التنمية الاقتصادية والاجتماعية، الإصلاح المؤسسي والمالي للاتحاد الإفريقي وقضايا السلام والأمن.

وأضاف رئيس لجنة الشئون العربية والإفريقية بالحزب، أن هذه الأولويات تعكس المشكلات التي تمر بها القارة السمراء في الوقت الحالي، موضحًا أن مصر لديها خبرة وتجربة عن الإصلاحات الاقتصادية والاجتماعية الهيكلية التى ساعدتها على تحقيق التنمية، وبالتالى، يمكن أن تساعد هذه الخبرات البلدان الإفريقية الأخرى على تحقيق التنمية، حيث إن الحالة المالية للقارة تمثل أولوية قصوى لمصرأثناء فترة رئاستها، وهذا يمكن أن يعزز الجهود المستمرة لتنفيذ اتفاقية منطقة التجارة الحرة القارية.

الأكثر قراءة