وزير التنمية المحلية: نسعى لتوفير برامج تدريبية للأفارقة بعد تسلم مصر رئاسة الاتحاد الإفريقى

10-2-2019 | 10:51

اللواء محمود شعراوى وزير التنمية المحلية

 

أحمد حامد

أكد اللواء محمود شعراوى وزير التنمية المحلية أن الوزارة تسعى خلال عام 2019 وفى إطار رئاسة مصر الاتحاد الإفريقى التى سيتسلمها اليوم الأحد رسمياً الرئيس عبدالفتاح السيسى إلى توفير بعض البرامج التدريبية الموجهة للكوادر الإفريقية فى المحليات ، وأشار اللواء شعراوى إلى أنه يمكن تنفيذ تلك البرامج فى مركز سقارة للتدريب التابع لوزارة التنمية المحلية وذلك بالتنسيق مع الوكالة المصرية للشراكة من أجل التنمية .

وقال الوزير إن التدريب سيقوم بتنفيذه مجموعة من المتخصصين فى المجالات المختلفة كالتنمية المحلية اللامركزية والتنمية الريفية والتخطيط العمرانى وتطوير المدن كالبنية التحتية والصرف الصحى ومعالجة المياه .

وأضاف شعراوى أن الوزارة مهتمة بتفعيل التعاون مع دول القارة الإفريقية فى مجال المحليات خلال العام الجارى ، مضيفاً أن ذلك التعاون انطلق فى شهر نوفمبر الماضى بعد المشاركة بوفد مصرى رفيع المستوى برئاسته و3 محافظين فى القمة الثامنة لمؤتمر المدن والحكومات المحلية الإفريقية بالمغرب .

وأوضح الوزير شعراوى أن تلك القمة والتى رافقه فيها كل من محافظي القاهرة والقليوبية ودمياط ونائبة محافظ البحيرة كانت فرصة لعقد عدة اجتماعات وتبادل التجارب ، لافتا إلى أنه تم خلالها الإعلان عن التشكيل الجديد لرئاسة منظمة المدن والحكومات المحلية المتحدة الإفريقية والمجلس التنفيذي والمجلس الإفريقى وشبكة النساء المحلية المنتخبة خلال الفترة من 2018 – 2021 .

وأشار اللواء محمود شعراوى إلى أنه تم أيضاً خلال تلك المشاركة اختيار مصر وموريتانيا والمغرب كأعضاء لإقليم شمال إفريقيا بالمكتب التنفيذي للمنظمة والذى اقترح أن تستضيف القاهرة اجتماعه القادم بتشكيله الجديد بالتواكب مع افتتاح مقر مكتب اقليم شمال إفريقيا للمنظمة .

وأضاف الوزير أنه تم أيضاً اختيار كل من اللواء خالد عبدالعال محافظ القاهرة (ممثلا دائما) والدكتور علاء عبدالحليم محافظ القليوبية كأعضاء بالمجلس الإفريقى من ضمن التسعة مقاعد المخصصة لإقليم شمال إفريقيا بالمجلس الإفريقى للمنظمة ، بالإضافة إلى أنه تم انتخاب الدكتورة منال عوض ميخائيل محافظ دمياط كأحد أعضاء مجلس " شبكة النساء المحلية المنتخبة " من ضمن التسعة مقاعد المخصصة لإقليم شمال إفريقيا .
وأشار اللواء محمود شعراوي إلى أن فوز مصر بعدد من المقاعد في المنظمة تعد ثقة كبيرة في مصر وقدرتها علي الإسهام خلال الفترة المقبلة في عملية التنمية للمدن والأقاليم الإفريقية.

وكشف اللواء شعراوى عن دراسة الوزارة بالتنسيق مع الوزارات والجهات المعنية لعقد المؤتمر الأول لوزراء التنمية المحلية الأفارقة بالتزامن مع افتتاح مقر مكتب شمال إفريقيا لمنظمة المدن والحكومات المحلية المتحدة الأفريقية بالقاهرة خلال العام الجارى .

وأكد الوزير أن العام الجارى سيشهد أيضاً تدعيم الشراكة الاستراتيجية بين وزارة التنمية المحلية وعدد من الدول الإفريقية ومنها أثيوبيا وتنزانيا وجنوب السودان وكينيا وأوغندا والمشاركة فى اللجنة المشتركة بين مصر وتلك الدول لبحث إمكانية توقيع مذكرات تفاهم للتعاون فى مجال المحليات .

وأوضح شعراوى أنه سيتم التنسيق والتواصل المستمر مع وزارة الخارجية لمتابعة نشاط الإتحاد الإفريقى خلال عام 2019 للمشاركة فى كافة المؤتمرات والفعاليات المعنية بالتعاون فى مجال التنمية المحلية بما يساهم فى تعزيز دور مصر فى القارة السمراء .

وأشار الوزير إلى أن الوزارة تتولى التنسيق مع الوزارات المعنية لتنفيذ توصية الرئيس السيسى فى منتدى شباب العام 2018 بشرم الشيخ بإعلان مدينة أسوان عاصمة للشباب الإفريقى لعام 2019 تمهيدا لإطلاق ملتقى الشباب العربى الإفريقى فى مارس القادم ورفع كفاءة وإعادة تأهيل المرافق الأساسية .

الأكثر قراءة