العلماء الروس يبتكرون مادة مقاومة للحرارة تصلح للطيران والملاحة الفضائية

7-2-2019 | 15:48

ابتكار مادة مقاومة للحرارة

 

أحمد سعيد طنطاوي

قام علماء من الجامعة الوطنية للأبحاث التكنولوجية "ميسيس" بالتعاون مع آخرين من معهد المواد والتكنولوجيات الخفيفة – الشركة المتحدة روسال، بتصميم سبائك عالية القوة من خلال التصنيع الإضافي – طباعة ثلاثية الأبعاد، الذي يعمل بشكل فعال ضمن درجات حرارة مرتفعة (على سبيل المثال، السيارات والطائرات).. وتم نشر البحث في مجلة"Materials Letters" المتخصصة.

والتكنولوجيا المستخدمة هي متعددة الاستخدامات والتي تحل محل أساليب الصب المعروفة في المجال في المستقبل القريب، علماً بأن عملية التلبيد الانتقائي بالليزر هي واحدة من الطرق الأكثر شيوعا لطرق التصنيع المعتادة.

والطريقة الجديدة في تصنيع المادة وهي خليط من (الألومنيوم –السليكون)، باستخدام تقنية التلبيد الانتقائي بالليزر، تعطي المادة قوة عالية لتحمل درجات الحرارة.

وفي هذا السياق يشير الدكتور ألكسندر تشوريوموف أحد الباحثين في جامعة "ميسيس" قائلاً: "إن العيوب - مثل الشقوق الساخنة وجزيئات البودرة غير المنصهرة - هي مشاكل نموذجية تصاحب تصنيع الأجزاء عن طريق التلبيد الانتقائي بالليزر".

وأوضح تشوريوموف المسألة قائلاً: "لقد قمنا بتطوير التركيب الكيميائي للسبائك ومؤشرات التلبيد الانتقائي بالليزر التي توفر بنية خالية من العيوب والخصائص الميكانيكية المطلوبة من سبيكة Al-Si-Ni-Fe الجديدة المقاومة للحرارة (الألمنيوم والسيليكون والنيكل والحديد)، ومن المعروف أن النيكل يمكن أن يحسن من الخواص الميكانيكية لسبائك Al-Si-Fe، وذلك من خلال تقليل حجم مراحل التصلب".

ومن أجل الحصول على السبائك الجديدة، قام العلماء بتصميم نظام التلبيد الانتقائي بالليزر عالي الأداء، الذي يوفر الكثافة المطلوبة للمواد المركبة بمستوى 99.8٪ من المادة النظرية.

ووفقًا لما ذكره الباحثون، فإن المواد التي يتم تصميمها ستكون مفيدة للحصول على أجزاء معقدة الشكل ذات هندسة محسنة لتكنولوجيا السيارات والطيران وتكنولوجيا الفضاء.