خبير: قانون الزراعة العضوية سيسهم في إنتاج غذاء صحي ودعم الصادرات المصرية

3-2-2019 | 12:39

الصادرات

 

أحمد حامد

كشف الخبير الزراعي محمد صبحي، عن ضرورة الإسراع في إصدار قانون الزراعة العضوية، لدعم خطة الدولة في إنتاج غذاء صحي وآمن للمواطن المصري، والتقليل من استخدام المبيدات والأسمدة المخلقة، واستبدالها ببدائل الأسمدة العضوية المنتجة من بقايا المحاصيل الزراعية والاستفادة منها.

وأكد "صبحي"، أن تطبيق الزراعة العضوية على نطاق واسع سيسهم في اتباع الأسلوب العلمي الحديث في مقاومة الآفات والأمراض والحفاظ على النظام البيئي، واتباع الدورة الزراعة للاستفادة من تنوع المحاصيل وبقاياها لزيادة خصوية التربية والحفاظ على الكائنات الحية الدقيقة النافعة والأعداء الحيوية؛ للمساهمة في برامج المكافحة ضد الآفات والأمراض.

وأشار الخبير الزراعي، إلى أن الزراعة العضوية ستدعم الصادرات المصرية خاصة في السوق الأوروبي، ودعمها في الأسواق العالمية، مؤكدا وجود العديد من الإيجابيات للزراعة العضوية، منها الفنية والصحية والاقتصادية.

وأوضح أنه فيما يخص النواحي الفنية، فإن الزراعة العضوية تفيد في الحفاظ على البيئة وطبيعة التربية وزيادة خصوبتها والاستفادة من المخلفات النباتية والحفاظ على الكائنات الحية الدقيقة ومقاومة ظاهرة التصحر وتقليل استخدام الأسمدة والمبيدات، والحفاظ على المياه الجوفية من هذه المتبقيات.

وحول تأثير الزراعة العضوية على الناحية الصحية، أكد "صبحي" أن هذا النوع من الزراعة ينتج عنه منتج خالي من متبقيات المبيدات وإنتاج غذاء صحي وآمن، بالإضافة إلى وجود عائد اقتصادي كبير له عبر زيادة فرص الصادرات الزراعة والمنافسة العالمية، ويدعم المستوى الاقتصادي للفلاح المصري.

ويناقش البرلمان حاليا إصدار قانون الزراعة العضوية، خاصة في ظل اشتراط الاتحاد الأوروبي وجود قانون للزراعة العضوية كشرط أساسي للاستيراد من مصر، مع بداية العام المقبل 2020.