"آثار الإسكندرية" تواصل جهود لإنقاذ منطقة أبو مينا الآثرية وتزيل "الأحراش" | صور

1-2-2019 | 13:38

إزالة الأحراش من منطقة أبو مينا الآثرية

 

الإسكندرية - محمد عبد الغني

واصلت منطقة آثار الإسكندرية الإسلامية والقبطية، برئاسة محمد متولي، اليوم الجمعة، أعمال إزالة الحشائش والأحراش النباتية والمخلفات من منطقة أبو مينا الآثرية، في دير مارمينا العجائبي، لتطويرها، باعتبارها أحد مواقع التراث العالمي المسجلة بمنظمة اليونسكو، وذلك بالتعاون مع حي العامرية ثان.

وقال مدحت عبد الفضيل، رئيس حي العامرية ثان، إن 14 عاملا وموظفا يواصلون أعمال إزالة الحشائش والأحراش؛ لإظهار الموقع بالشكل الذي يليق بمكانة مصر، لافتا إلى الانتهاء من 90% من فناء المنطقة الآثرية التي تقع على مساحة حوالي 4000 متر مربع، وجاري نقل المخلفات والحشائش للتخلص منها.

ووضعت الحكومة خطة لإنقاذ منطقة أبو مينا الآثرية، من خطر المياه الجوفية والحفاظ عليها كميراث إنساني عالمي، بعدما وضعتها منظمة اليونسكو في المنطقة الخطرة "الحمراء"، حيث تضمنت خطة إنقاذ المنطقة الآثرية، تطهير مصارف "أ، ب" المحيط بها، تمهيدا لتشغيل الطلمبات لخفض منسوب المياه الجوفية.

كانت منظمة اليونسكو قد سجلت منطقة أبو مينا في قائمة التراث العالمي عام 1979، تحت رقم 90، لتصبح المنطقة القبطية الوحيدة على مستوى مصر المسجلة في قائمة التراث العالمي.


إزالة الأحراش من منطقة أبو مينا الآثرية


إزالة الأحراش من منطقة أبو مينا الآثرية


إزالة الأحراش من منطقة أبو مينا الآثرية


إزالة الأحراش من منطقة أبو مينا الآثرية


إزالة الأحراش من منطقة أبو مينا الآثرية


إزالة الأحراش من منطقة أبو مينا الآثرية

اقرأ ايضا:

مادة إعلانية