وزير الموارد المائية من البحيرة: الحكومة حريصة على توفير مصادر طاقة متجددة لمنظومة الري | صور

31-1-2019 | 12:05

جانب من زيارة وزير الرى لمحافظة البحيرة

 

البحيرة-ياسر زيدان

قال الدكتور محمد عبد العاطى وزير الموارد المائية والرى، إن الحكومة حريصة على توفير مصادر طاقة متجددة، لإدارة منظومة الري، ومواجهة التحديات المائية التى تشهدها البلاد.

جاء ذلك خلال زيارة وزير الري لمحافظة البحيرة، لافتتاح المرحلة الثانية لتشغيل مساقي السورية 5 و6 على ترعة جزيرة الجامع بمركز كفر الدوار، والتي تخدم زمام 120 فدانًا يستفيد منها نحو500 منتفع، ضمن المشروع الإرشادي لاستخدام الطاقة الشمسية في الري السطحي على ترعة جزيرة الجامع، ورافقه خلال الزيارة، هشام آمنة محافظ البحيرة، وقيادات الوزارة والمحافظة.

وأكد وزير الرى، أن المشروع يأتي في إطار حرص الحكومة المصرية على توفير مصادر طاقة متجددة لإدارة منظومة الري في مصر، والحرص على تقديم تكنولوجيا الطاقة المتجددة كأحد البدائل المستدامة للتغلب على مشكلة الطاقة، حيث  قامت وزارة الموارد المائية والري ممثلة في قطاع تطوير الري وبتمويل من الحكومة الإيطالية بتنفيذ تجربة تشغيل طلمبات مساقي الري المطور باستخدام طلمبات تعمل بالطاقة الشمسية بدلا من الكهرباء، تحت إشراف منظمة الأغذية والزراعة التابعة للأمم المتحدة.

ويوفر المشروع مصدر طاقة مستدام ويقلل تكلفة تشغيل طلمبات الري واستهلاك الكهرباء من الشبكة العمومية وكذلك الاستغناء عن الديزل في تشغيل الطلمبات وتفادي مشاكل التأخر في توصيل التيار الكهربائي وتعطيل تسليم المساقي للمنتفعين.

ويستهدف المشروع تطبيق تشغيل الطلمبات بالطاقة الشمسية على 8 مساقي ري مطور على ترعتي العفير وجزيرة الجامع بمركز كفر الدوار بمحافظة البحيرة تخدم 488 فدانا، ويعد المشروع الأول من نوعه في مصر الذي يتم فيه تركيب الخلايا الشمسية اللازمة لتشغيل الطلمبات فوق مجرى الترعة المغذية كأحد الحلول للتغلب على مشكلة تركيب الخلايا فوق الأراضي الزراعية والتى ينتج عنها هدر في هذه الأراضي بالإضافة لكون هذا النمط في تركيب الخلايا الشمسية فعالا في تقليل فواقد المياه من الترع عن طريق البخر.


افتتاح المرحلة الثانية لتشغيل مساقي السورية


جانب من زيارة وزير الرى لمحافظة البحيرة

مادة إعلانية

[x]