حركة الشباب تعلن مسئوليتها عن تفجير بالعاصمة الصومالية أسفر عن سقوط قتيلين

29-1-2019 | 20:26

صورة ارشيفية

 

الألمانية

أعلنت حركة الشباب الصومالية المتشددة مسئوليتها عن تفجير بسيارة مفخخة وقع بالقرب من محطة وقود بالعاصمة مقديشو اليوم الثلاثاء وأسفر عن مقتل شخصين على الأقل.


وقال نائب عمدة المدينة محمد عبد الله، في تصريح لتلفزيون محلي، إن مدنيين اثنين قتلا في الهجوم.

وأعلنت حركة الشباب لاحقا مسؤوليتها عن التفجير عبر إذاعة الأندلس التابعة لها.

وقال المسؤول الأمني محمد حسن إنه علم أن سيدة لقيت حتفها في الحادث، كما تم نقل ستة آخرين للمستشفى.

وتصاعدت ألسنة الدخان واللهب فوق مقديشو، وبدأ رجال الإطفاء جهودهم لاحتواء الضرر.

وتشن حركة الشباب، ذات الصلة بتنظيم القاعدة، هجمات بصورة متكررة ضد مسئولين حكوميين وأجانب وفنادق ومطاعم بالصومال.

الأكثر قراءة