عمرو موسى: أحيي شهداء الشرطة.. والمصريون خرجوا للتغير في 25 يناير.. وكان لابد من رحيل الإخوان

29-1-2019 | 00:17

عمرو موسى الأمين العام لجامعة الدول العربية الأسبق

 

أشرف فرج

قال عمرو موسى، أمين عام جامعة الدول العربية السابق، إن يوم "25 يناير" مرتبط بحدثين مهمين، الحدث الأول هو مواجهة الشرطة المصرية بكل بسالة وشجاعة القوات البريطانية في محافظة الإسماعيلية، في عام 1952، مشيدًا بنضال الشرطة في تلك المعركة ووجة التحية والتقدير لأرواح شهداء الشرطة.

وأضاف موسى خلال لقائه مع الإعلامي عمرو أديب، في برنامج "الحكاية"، المذاع على قناة "إم بي سي مصر"، اليوم الإثنين، أن الحدث الثاني، هو خروج المصريين للتغير في 25 يناير، عام 2011، مشيرًا إلى أن الثورة أدت إلى تغيير حقيقي، وأن ميدان التحرير كان به مواطنون تريد التغيير بالفعل.

وِأشار موسى، إلى أنه كان ملاحظ منذ البداية إصرار الإخوان للوصول إلى الحكم، الذي فشلوا في الوصول إليه، وكان لابد من رحيلهم عن السلطة.

أردف: مصر زعيمة العرب، وتعلب دورا هاما في المنطقة، والوضع الإقيلمي لن ينضبط إلا بثقل وحجم مصر، مشيرًا إلى أن مصر قوية بجيشها العظيم، وعناصر قوتها الناعمة.


عمرو موسى الأمين العام الأسبق لجامعة الدول العربية يكشف رأيه في فترة حكم الإخوان المسلمين