المحافظين يطالب الحكومة بالتوسع في إجراءات الحماية الاجتماعية

23-1-2019 | 16:15

رشدي العجوز نائب رئيس حزب المحافظين للشئون الاقتصادية

 

أميرة العادلي

عقب رشدي العجوز، نائب رئيس حزب المحافظين للشئون الاقتصادية، على حوار طارق عامر، محافظ البنك المركزي ، مع شبكة بلومبرج ، والذي تضمن أن الفترة المقبلة ستشهد تقلب أكبر في سعر العملة بعد إلغاء آلية تحويل أموال الأجانب، حيث سيكون على المستثمرين حاليًا التعامل في سوق الإنتربنك، قائلا «يجب على الحكومة أن تعلن عن خطتها خلال الفترة المقبلة بشأن سعر العملة وما ينتج عنه من آثار على المجتمع».


وأضاف العجوز، أنه متوقع أن يتم صرف دفعة من قرض صندوق النقد الدولي خلال نهاية الشهر الجاري وفقًا لتصريحات محافظ البنك المركزي ، خلال الحوار، متسائلا «لماذا لم تعلن الحكومة عن أسباب تأخر صرف صندوق النقد لدفعة القرض والتي كان من المفترض أن تكون في ديسمبر الماضي، ثم تم الإعلان عنها في منتصف يناير وآخر الإعلان بأنها نهاية الشهر الجاري أو بداية فبراير المقبل».

وطالب نائب رئيس المحافظين، الحكومة بالتوسع في إجراءات الحماية الاجتماعية للمواطنين حتي لا يتأثروا بشكل كبير نحو الإجراءات الاقتصادية المتبعة، والعمل على اتخاذ كافة خطوات سريعة وحاسمة نحو جشع التجار، وتجاه الأسواق والسلع والعمل على توفير احتياجات المواطنين والعمل على مراقبتها.

وأكد العجوز، أنه يجب أن تدرس الحكومة إجراءات تحسن في رواتب العاملين بالدولة، للقدرة على مواجهة الإجراءات الاقتصادية ومساعدتهم على معاناة تكبد الحياة، مستنكرًا تصريح وزير المالية، خلال الفترة الماضية بأن هناك تحسن في دخول وأوضاع المواطنين المالية، متسائلا «أي المؤشرات التي استند عليها الوزير حول تحسن أوضاع المواطنين المالية؟»، قائلا «لايجب التصريح بتلك التصريحات التي تثير حفيظة المصريين».