وزير الخارجية يؤكد التزام مصر الكامل بدعم ومساندة لبنان

18-1-2019 | 13:11

الرئيس اللبنانى ميشال عون ووزير الخارجية سامح شكري

 

سمر نصر

استقبل الرئيس اللبنانى ميشال عون ، اليوم الجمعة، وزير الخارجية، سامح شكري، وذلك في مستهل زيارته للعاصمة اللبنانيّة بيروت للمشاركة في أعمال الدورة الرابعة للقمة العربية الاقتصادية التنموية .


وصرح المُستشار أحمد حافظ، المُتحدث باسم وزارة الخارجية ، بأن الوزير شكري، حرص في بداية اللقاء على نقل تحيات الرئيس عبد الفتاح السيسي، إلى أخيه الرئيس ميشال عون، مؤكدا اعتزاز مصر الكامل بالروابط الوثيقة والمتميزة التي تجمع بين البلديّن والشعبيّن الشقيقيّن، والتي تُعد امتداداً للعلاقات التاريخية وقيم التآخي التي دائماً ما جمعت بينهما.

وأكد حرص مصر الكامل على تعزيز كافة أوجه التعاون الثنائي بين البلديّن، وكذا تطوير قنوات التواصُل والتشاور في شأن قضايا المنطقة تدعيماً لمسار التضامن والعمل العربي المشترك في مواجهة التحديات المختلفة التي تشهدها المنطقة.

وأضاف المُتحدث الرسمي للخارجية، أن الوزير شكري أكد خلال اللقاء على التزام مصر الكامل بدعم ومساندة لبنان الشقيق ومؤسسات الدولة بها، وذلك النحو الذي يُسهم في استقرار الأوضاع بالبلاد، ومشيراً في هذا الصدد إلى ثقة مصر في قدرة مؤسسات الدولة اللبنانيّة على النجاح في تشكيل حكومة وطنية تمثل كافة أطياف الشعب اللبناني في الوقت القريب.

وذكر "حافظ"، في تصريحاته، أن اللقاء تطرق أيضاً إلى مُجمل وتطورات الأوضاع الإقليمية، حيث تم التأكيد على ضرورة الدفع بآليات العمل العربي المشترك في مواجهة الأزمات والظروف الاستثنائية التي تمر بها المنطقة حفاظاً على الأمن القومي العربي، وبما يصون مصالح ومقدّرات الشعوب العربية ويحقق آمالها في العيش في مزيد من الاستقرار والرخاء.

ومن جانبه، حمل الرئيس ميشال عون، الوزير شكري رسالة لأخيه الرئيس عبد الفتاح السيسي، تتضمن تمنياته لمصر قيادةً وشعباً بدوام الرخاء والاستقرار، مثمناً العلاقات المتميزة والأخوية بين البلديّن، ومعرباً عن تقدير بلاده للدور المهم الذي تضطلع به مصر في ترسيخ دعائم السلام والاستقرار والتنمية في المنطقة.


الرئيس اللبنانى ميشال عون ووزير الخارجية، سامح شكري


الرئيس اللبنانى ميشال عون ووزير الخارجية، سامح شكري


الرئيس اللبنانى ميشال عون ووزير الخارجية، سامح شكري

مادة إعلانية

[x]