نهلة كمال: مبادرة "حياة كريمة" تعد انعكاسا لرؤية القيادة السياسية لدور الدولة

12-1-2019 | 23:45

الرئيس السيسى

 

عبد الفتاح حجاب

قالت نهلة كمال، عضو مجلس إدارة جمعية شباب الأعمال: "إن مبادرة "حياة كريمة" التي أطلقها الرئيس عبدالفتاح السيسي، تعد انعكاساً لرؤية القيادة السياسية لدور الدولة كفاعل أساسي، ومحفز لأدوار الفاعلين الآخرين بالدولة (القطاع الخاص ومؤسسات المجتمع المدني)، حيث إن تضافر الجهود والتكامل بين هذه الجهات هو السبيل لتوفير الاحتياجات الأساسية، والحياة الكريمة للمواطنين، ورعاية الفئات الأكثر احتياجا في المجتمع.

كان الرئيس عبدالفتاح السيسي، قد أطلق مبادرة جديدة لتوفير حياة كريمة خلال 2019 للفئات الأكثر احتياجًا، مؤكدًا أن المواطن المصرى هو البطل الحقيقى، فهو الذي خاض معركتي البقاء والبناء ببسالة، وقدم التضحيات متجردًا وتحمل كُلفة الإصلاحات الاقتصادية من أجل تحقيق مستقبل أفضل للأجيال المقبلة.

وأوضحت في تصريحات خاصة لـ"بوابة الأهرام"، أن دور القطاع الخاص وبالأخص الشركات الكبيرة في هذه المبادرة يتمثل في إستراتيجيات تلتزم من خلالها بتحقيق أهداف التنمية المستدامة، وبخاصة توفير التمويل، والجهد اللازم لتطوير المجتمعات التي تعمل بها، والارتقاء بواقعهم الاجتماعي؛ من خلال مبادرات تستهدف التعليم، والتوعية، وتوفير فرص عمل خاصة لأصحاب المهن الحرة، والعمالة الفنية، وتعزيز دور المرأة، بخلق فرص عمل مناسبة وبيئة آمنة، وكذلك تفعيل سلاسل القيمة، وإدماج الشركات الصغيرة والمتوسطة..

ونوهت إلي أن الدولة هيأت البيئة المواتية، وحددت أولويات التنمية وفقاً لإستراتيجية مصر 2030 وطبقت عددًا من المشروعات والمبادرات التي يمكن للقطاع الخاص، والمجتمع المدني المساهمة بها، ومنها 100 مليون صحة، ومشروعات الإسكان وتطوير العشوائيات، وكذلك مشروعات أخرى لتطوير القرى الأكثر احتياجا اقتصاديا واجتماعياً، وبرامج وزارة التموين التي تستهدف توفير ودعم احتياجات الطبقات الفقيرة من السلع الأساسية.