وزير الأوقاف يفتتح المرحلة الثانية من تطوير مستشفى الدعاة | صور

12-1-2019 | 19:02

مستشفى الدعاة بمصر الجديدة بالقاهرة

 

شيماء عبد الهادي

افتتح الدكتور محمد مختار جمعة، وزير الأوقاف، اليوم السبت، المرحلة الثانية من تطوير مستشفى الدعاة بمصر الجديدة بالقاهرة وتشمل وحدة القلب المفتوح ووحدة والرعاية المركزة (2) بالدور السادس، ووحدة المسح الذري "الجاما كاميرا"، والبنية التحتية لعدد جناحين وخمس غرف إقامة مريض بالدور الخامس ووحدة الحضانات.


يأتي ذلك في إطار الاهتمام بالجانب الاجتماعي والرعاية الصحية للأئمة والدعاة وجميع العاملين بالأوقاف، والعمل على تقديم الخدمة الطبية المناسبة للمجتمع.

حضر الافتتاح، كل من الدكتورة مها عقل رئيس مجلس إدارة المستشفى، والدكتور جُنيَّة خير الدين رئيس الإدارة المركزية للشئون الطبية، والمهندس سمير الشال رئيس قطاع الخدمات، والدكتور أحمد عبدالرؤوف رئيس الإدارة المركزية للرقابة والتقويم، والشيخ طه زيادة وكيل وزارة الأوقاف بالدقهلية، والشيخ محمد العجمي وكيل وزارة الأوقاف بالسويس، ومحمد فوزي مدير عام مستشفى الدعاة، وعدد من قيادات وزارة الأوقاف والأطباء، ولفيف من الإعلاميين والصحفيين.

كان وزير الأوقاف قد افتتح أعمال المرحلة الأولى لتطوير مستشفى الدعاة بالقاهرة في شهر إبريل العام الماضي، وشملت وحدة رعاية مركزية جديدة، وتجديد وحدة الكلى، وتجديد بعض الأجنحة، وبعض غرف المرضى.

جدير بالذكر، أن مستشفى الدعاة ليست مقتصرة على الأئمة والعاملين بالأوقاف، وإنما تفتح أبوابها لكل المواطنين.

وأكد وزير الأوقاف خلال الافتتاح، أن وزارة الأوقاف لها رسالة دعوية وأخلاقية وثقافية، ولها رسالة تنموية واقتصادية واجتماعية، ففي الوقت الذي نعمل فيه علي تجديد الخطاب الديني تقوم الوزارة بدورها التنموي والمجتمعي، مؤكدًا على اهتمام الوزارة بتطوير مستشفى الدعاة لتقديم خدمة طبية متميزة للأئمة وسائر المواطنين المتعاملين مع المستشفى.


جانب من الافتتاح


جانب من الافتتاح


جانب من الافتتاح


جانب من الافتتاح


جانب من الافتتاح


جانب من الافتتاح


جانب من الافتتاح


جانب من الافتتاح


جانب من الافتتاح


جانب من الافتتاح


جانب من الافتتاح


جانب من الافتتاح


جانب من الافتتاح


جانب من الافتتاح


جانب من الافتتاح


جانب من الافتتاح


جانب من الافتتاح