أحزاب مؤيدة لكابيلا تفوز بالأغلبية في انتخابات الكونغو البرلمانية

12-1-2019 | 15:18

أندريه الين أتوندو، المتحدث باسم الرئيس الكونغولي

 

د ب أ

قال أندريه الين أتوندو، المتحدث باسم الرئيس الكونغو لي المنقضية ولايته، جوزيف كابيلا لوكالة الأنباء الألمانية د.ب.أ، اليوم، إن الأحزاب التي تؤيد كابيلا فازت بـ 290 مقعدا على الأقل من أصل 500 في المجلس الوطني "البرلمان".


وتمثل نتيجة الانتخابات البرلمانية تناقضا صارخا، مع نتيجة الانتخابات الرئاسية، التي خسرها إيمانويل رامازاني شاداري، الذي اختاره كابيلا ليخلفه أمام زعيم المعارضة، فيليكس تشيسكيدي ، وجاءت نتيجة الانتخابات الرئاسية صادمة للكثيرين الذين كانوا يعتقدون أنه سيتم تزوير الانتخابات لصالح شاداري، وتمثل تلك المرة الأولى التي يفوز فيها منافس معارض في تاريخ الكونغو ؛ غير أن مارتن فايولو، أحد مرشحي المعارضة الذي احتل المركز الثاني زعم أن التصويت مزور، قائلا إن كابيلا رأى أن مرشحه المفضل قد خسر، مما دعاه ( كابيلا ) إلى إبرام اتفاق خلف الكواليس مع تشيسكيدي.

ويعتزم فايولو الطعن في نتائج التصويت أمام المحاكم، وبالنسبة لتصويت الجمعية الوطنية، يمكن أن يفوز أنصار كابيلا حتى بالمزيد من المقاعد، حيث أن لجنة الانتخابات أعلنت فقط عن 485 مقعدا حتى الآن.

والمقاعد الباقية الـ 15 في العديد من المناطق التي لم يجر فيها التصويت في 30 ديسمبر بسبب تفشي الإيبولا والعنف الذي تشنه الميليشيات.