رئيس الوزراء: لا تهاون في التعامل مع المخالفات.. والدولة لن ترحم التعديات الجديدة

27-12-2018 | 13:41

الدكتور مصطفى مدبولي رئيس الوزراء، وزير الإسكان

 

كريم حسن

ترأس الدكتور مصطفى مدبولى، رئيس مجلس الوزراء، وزير الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية، اليوم الخميس، الاجتماع الأسبوعى لمجلس الوزراء؛ حيث تم مناقشة واستعراض عدد من الملفات الاقتصادية والاجتماعية والخدمية والتنموية.


وتوجه الدكتور مصطفى مدبولي رئيس الوزراء، بالشكر والتقدير للمؤسسة العسكرية والقائد العام وزير الدفاع والإنتاج الحربى، على المشاركة فى تنفيذ العديد من المشروعات التنموية والخدمية التى تتم على مستوى الجمهورية، وخاصة التى افتتحها الرئيس عبد الفتاح السيسي مؤخراً، سواء مشروع الصوب الزراعية بالعاشر من رمضان، أو مشروعات تطوير المناطق غير الآمنة (بشاير الخير 2).

وأكد مدبولي، أن ما يحدث حالياً من جهود لتطوير المناطق غير الآمنة يدعونا جميعاً للفخر، بما حققناه، موضحاً أن هذه المناطق قبل تطويرها كانت بمثابة قنابل موقوتة، والآن أصبحت مناطق سكنية حضارية تتمتع بجودة الحياة، مشيراً إلى أنه على الرغم من أن الدولة أنفقت مليارات الجنيهات على مثل هذه المشروعات، فإنه فى رأيي الشخصى:"هذا أفضل استثمار تقوم به الحكومة".

وجدّد الدكتور مصطفى مدبولى، خلال الاجتماع، التأكيد على ضرورة التعامل بكل حسم مع ملف مخالفات المبانى، موجهاً وزير التنمية المحلية بالإزالة الفورية لأي مبانٍ مخالفة فى مرحلة الإنشاء، حيث إن هذه المبانى لا تحتاج إلى دراسة أمنية أو نحو ذلك، ولذلك يجب إزالتها على الفور، مطالباً بإعداد تقرير دوري من جانب المحافظين حول آخر المستجدات المتعلقة بهذا الملف..

وشدد رئيس الوزراء على أن الحكومة بمواجهتها الحاسمة لأية مخالفات بناء جديدة، ستجعل من يشرع في مخالفة أن يُفكر أكثر من مرة، لأنه سيجد أنه لا تهاون في التعامل مع تلك المخالفات، وأن الدولة لن ترحم أي مخالفة بناء جديدة، وسنوصل رسالة للجميع : "محدش يفكر يخالف بعد كده".

مادة إعلانية

[x]